ads

الصين تحرز انتصارا لأول مرة في معركتها ضد فيروس كورونا.. تعرف عليه

كورونا
كورونا
محمد مازن من بكين


سجلت معركة الصين ضد فيروس كروونا الجديد "كوفيد-19" انتصارا جديدا، حيث أعلنت السلطات الصحية اليوم الأربعاء تخطي عدد المتعافين من الفيروس نظيره من الإصابات الجديدة المؤكدة في يوم واحد لأول مرة في البلاد.

وبحسب أرقام لجنة الصحة الوطنية، شهد يوم الثلاثاء خروج 1824 شخصا من المستشفيات بعد تماثلهم للشفاء، وهو رقم أعلى من عدد الإصابات الجديدة المؤكدة في اليوم نفسه من فيروس كورونا الجديد والذي بلغ 1749 شخصا.

  وبذلك يكون قد خرج اجمالي 14376 مريضا مصابا بفيروس كورونا الجديد من المستشفيات بعد الشفاء حتى نهاية يوم الثلاثاء. 

  وأعلنت اللجنة الوطنية للصحة اليوم الأربعاء، أن عدد حالات الإصابة الجديدة المؤكدة بفيروس كورونا الجديد خارج مقاطعة هوبي بوسط الصين، مركز تفشي الوباء، قد انخفض لليوم الـ15 على التوالي.

وأظهرت الأرقام أصدرتها اللجنة تسجيل 56 حالة إصابة مؤكدة جديدة يوم الثلاثاء خارج مقاطعة هوبي، في انخفاض لليوم الـ 15 على التوالي منذ 3 فبراير الجاري. وتم تسجيل إجمالي 890 حالة إصابة خارج هوبي في يوم 3 فبراير الجاري.

وقالت اللجنة إنها تلقت تقارير بتسجيل 1749 حالة إصابة مؤكدة جديدة يوم الثلاثاء، بما فيها 1693 في مقاطعة هوبي. وارتفع العدد الإجمالي للإصابة بالمرض في الصين إلى 74185 حالة ووفاة 2004 حتى الساعة نهاية يوم الثلاثاء.

وشهد يوم الثلاثاء وفاة مدير مستشفى ووهان ووتشانغ خبير جراحة الأعصاب ليو تشى مينغ عن عمر يناهز 51 عاما. وأصيب ليوو أثناء عمله لمكافحة فيروس كورونا الجديد.  وتوفي بسبب الفيروس صباح الثلاثاء على الرغم من جهود زملائه لإنقاذ حياته.

وفي يوم الثلاثاء أيضا، قالت حكومة ووهان إن ممرضة تعمل بنفس المستشفى ووالديها وشقيقها توفوا أيضا بسبب الفيروس القاتل.

وتم تأكيد إصابة ليو فان (59 عاما) نائبة رئيسة الممرضات بمستشفى ووتشانغ بالفيروس يوم 7 فبراير بعد أن شعرت بعدم الراحة الجسدية وارتفاع درجة الحرارة. وساءت حالتها بسرعة وتوفيت في 14 فبراير بعد فشل جميع جهود الإنقاذ.
 وقبل وفاة ليو، توفي والداها وشقيقها أيضا بسبب الفيروس بعد إصابتهما.  ويخضع زوجها وابنتها للحجر الصحي حاليا ولم تتأكد اصابتهما.

 في الوقت نفسه، كشفت ورقة بحثية أنه من المحتمل جدا أنه كان هناك 104 مرضى مصابون بفيروس كروونا الجديد في مركز الزلزال ووهان ومقاطعة هوبي بوسط الصين قبل الإعلان عن الفيروس في 31 ديسمبر 2019.
 من ناحية أخرى، أوردت تقارير إعلامية أن إنتاج فافيبيرافير، أول دواء مضاد للفيروسات معتمد من قبل السلطات الصينية لعلاج مرض كورونا الجديد، مستمر في التقدم. ومن المتوقع أن يصل الدواء إلى السوق في وقت لاحق من شهر فبراير، حيث يقدر أن تبلغ  الدفعة الأولى منه 100 ألف قرص