ads

5 اسباب وراء فشل الزمالك فى اصطياد غربان مازيمبى

الزمالك
الزمالك
أحمد عادل



انتهت مباراة الزمالك أمام مازيمبي الكونغولي بالتعادل السلبي مساء اليوم الجمعة على ملعب السلام ضمن منافسات الجولة قبل الأخيرة لدور المجموعات لبطولة دوري أبطال افريقيا.
ورفع الزمالك رصيده إلى 8 نقاط في المركز الثاني خلف مازيمبي المتصدر برصيد 11 نقطة.

الزمالك قدم عرض جيد خاصة في الشوط الأول  الذى وصل خلاله  إلى مرمى مازيمبى فى اكثر من مشهد عن طريق  مصطفى محمد  ويوسف أوباما وزيزو  لكنه اهدر الفرص تباعا فى ظل  تالق حارس المرمى الذى انقذ فرصتى أوباما ومصطفى محمد ووضح  ان  الزمالك ، تاثر  بغياب اشرف بنشرقى  الذى استبعد قبل اللقاء للاصابةة .


كما تجاهل الحكم  السنغالى احتساب ضربة جزاء لصالح الزمالك  بعد عرقلة زيزو فى مطلع الشوط الثانى .

وعاب  على الزمالك تراجع فى الشوط الثانى خاصة فرجانى ساسى وحازم امام وشيكابالا ومعهم زيزو ومصطفى محمد.

وأضاع أوباما فرصة هدف محقق عند الدقيقة 9 بعدما مرر له مصطفى محمد كرة رائعة بكعب قدمه لينفرد بالمرمى لكن حارس مازيمبي نجح في التصدي لها.
وأهدر الونش فرصتين بالرأس من ضربات حرة والتي شكلت خطورة كبيرة على دفاع مازيمبي.
وشكل مصطفى محمد خطورة في دفاعات مازيمبي وسط تحركات أحمد سيد زيزو وأوباما من العمق.
وأهدر موليكا فرصة هدف محقق في الدقيقة 29 لصالح فريق مازيمبي بعدما استلم عرضية من الجبهة اليسرى وحولها برأسه لكنها ارتطمت بظهر محمود علاء.

وأجرى الفرنسي باتريس كارتيرون المدير الفني للفريق أولى تغييراته ونزول المغربي محمد أوناجم بدلًا من محمود عبد الرازق شيكابالا في محاولة لتنشيط الجانب الهجومي.
وأضاع موليكا مهاجم مازيمبي فرصة خطيرة بعدما راوغ حازم إمام لاعب الزمالك وسددها قوية لكن محمد أبو جبل نجح في التصدي لها.
سيطرت الزمالك كانت بدون خطورة على مرمى مازيمبي الذي اعتمد على أسلوب دفاعي قوي.
ودفع بعدها كارتيرون بمصطفى فتحي بدلًا من أوباما واعتمد عليه في مركز الجناح الأيسر ويدخل زيزو إلى القلب في محاولة لتنشيط الجانب الهجومي.
ورغم سيطرة الزمالك على الكرة لكنها كانت عشوائية وبدون فاعلية أو خطورة بسبب دفاعات مازيمبي القوية وكثرة التمريرات الخاطئة إلى جانب غياب العقل في وسط الملعب والقادر على نقل الهجمات بشكل سليم.