ads
ads

مصرع وإصابة معلمين صدمتهما سيارة وفرت هاربة بالمنيا

حادث ــ أرشيفية
حادث ــ أرشيفية
ماهر المنياوى


استقبل مستشفى ملوي العام، صباح اليوم الأحد، جثة معلم، لقي مصرعه أسفل عجلات سيارة ميكروباص، وآخر مصاب، بعد أن صدمتهما سيارة بشارع 26 يوليو. 

تلقى اللواء محمود خليل، مساعد وزير الداخلية لأمن المنيا، إخطارًا من العميد خالد عبد السلام مدير مباحث المديرية،  بورود إشارة من مأمور مركز شرطة ملوي، يفيد بوقوع حادث تصادم أسفر عن مصرع شخص وإصابة آخر.

وبالانتقال والفحص تبيّن مصرع "كسبان توفيق هريدي"، 55 سنة، مدرس لإصابته بكسر في عظام الجمجمة، ونزيف داخلي، حيث لفظ أنفاسه الأخيرة أثناء محاولة إسعافه، وإصابة "عصام الدين محمد أنور"، 57 سنة، مدرس مقيم ببندر ملوي، بارتجاج في المخ وجرح غائر بفروة الرأس بطول 10 سم، وكسر بعظام الأنف وحالته مستقرة، وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيق، وجار البحث عن السيارة.