ads
ads

30% من النساء تتعرض لأفعال "غير مرغوبة" خلال ممارسة الجنس!

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
ads


أظهرت دراسة جديدة أن 30% من النساء تعرضن لعدد من الأمور الغير مرغبة أثناء ممارسة الجنس بالتراضي.

من بين الأمور التي رصدتها الدراسة، الاختناق غير المرغوب فيه أو الصفع أو البصق أو الإسكات بالقوة!

طلب البحث، الذي أجراه بي بي سي راديو من أكثر من 2000 امرأة تتراوح أعمارهن بين 18 و 39 عامًا، ما إذا كن قد عانين من هذه الأعمال أثناء ممارسة الجنس من عدمه.

أكثر من الثلث (38 في المائة) عانوا من هذه الأعمال وقالوا إنها أعمال غير مرغوب فيهم على الأقل بعض الوقت.

يرى الباحثون إن الدراسة يوضح كيف أن العنف أثناء ممارسة الجنس بالتراضي أصبح طبيعياً بشكل متزايد، فيما يُعرف باسم الجنس الخشن.

يشير هذا الاستقصاء إلى مدى تكرار العنف الجنسي الذي تعاني منه النساء دون سن الأربعين، مع الشركاء الذين يوافقون على ممارسة الجنس مع الاستمرار في إذلالهم أو تخويفهم، حيث أن الموافقة على ممارسة الجنس مع شخص لا يقلل من خطورة الصفع أو الاختناق لشخص ما.

ويضيف الباحثون: بالإضافة إلى 41 في المائة من حالات الاغتصاب التي يرتكبها شريك حالي أو سابق، فإننا نعلم أن العنف الجنسي غالبًا ما يكون جزءًا من علاقة مسيئة.

وهذا يوضح مدى أهمية التثقيف بشأن الموافقة والاحترام في العلاقات، وإرسال رسالة واضحة أن جميع أشكال الاغتصاب والاعتداء الجنسي مخالفة للقانون.