ads
ads

بالصور سيول الإسماعيلي تغرق الجزيرة الاماراتي

النبأ
أحمد عادل
ads

الإسماعيلي تغرق الجزيرة
الإسماعيلي تغرق الجزيرة



فاز  الإسماعيلي على نظيره الجزيرة الإماراتي بهدفين دون رد خلال اللقاء الذي جمع بينهما مساء اليوم على ملعب الإسماعيلية ضمن منافسات ذهاب دور الستة عشر من كأس محمد السادس للأندية الأبطال "البطولة العربية". 

بتلك النتيجة يحتاج فريق الجزيرة إلى الفوز بثلاثية نظيفة في مباراة العودة المقرر إقامتها في الإمارات وذلك للتأهل إلى دور الثمانية من المسابقة العربية. 

الإسماعيلي سيطر على مجريات الأمور في الشوط الأول في ظل اعتماد الجزيرة على التأمين الدفاعي والهجمات المرتدة السريعة.

وبالدقيقة 19 مدبولي توغل بمرور رائع من جهة اليمين أتبعه بكرة عرضية داخل منطقة الجزاء حاول عليها محمد الشامي ولكنه سقط وحكم اللقاء لم يحتسب ركلة جزاء وسط اعتراضات بالجملة من جانب لاعبي الإسماعيلي وجهازه الفني. 

وبعدها بدقائق سدد شيلونجو تسديدة قوية من على حدود منطقة الجزاء ولكن حارس الجزيرة تصدى لها بنجاح. 

وبالدقيقة 40 سجل شيلونجو هدف الإسماعيلي الوحيد بعد ضغط قوي من أحمد مدبولي على مدافع فريق الجزيرة وإستخلاص رائع للكرة والتي وصلت إلى بينسون شيلونجو والذي صوب كرة صاروخية من على حدود منطقة الجزاء سكنت المقص الأيسر لعلي خصيف.

بعدها بدقيقة كاد شيلونجو أن يسجل الهدف الثاني بتسديدة من داخل منطقة الجزاء ولكن القائم تعاطف مع الجزيرة ومنع الهدف الثاني للدراويش. 

وفي الوقت بدل الضائع انفرد الشامي بمرمى الجزيرة بعد تمريرة رائعة من مدبولي ولكن الشامي سدد الكرة أعلى المرمى لينتهي الشوط الأول بتقدم الدراويش بهدف دون رد. 

مع بداية الشوط الثاني، بينسون شيلونجو حاول المرور من حارس فريق الجزيرة علي خصيف ولكن أبعدها الحارس لترتد الكرة إلى أحمد مدبولي والذي صوب كرة قوية إرتطمت بالعارضة.

ومع الدقيقة 64، تمريرة رائعة من عبد الرحمن مجدي من جهة اليمين استلمها شيلونجو داخل منطقة الجزاء ثم صوب كرة أرضية زاحفة بالقدم اليمنى سكنت أقصى يمين المرمى معلنا تقدم الدراويش بالهدف الثاني. 

وبالدقيقة 76، احتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لصالح فريق الجزيرة بعد إعاقة من محمد بيومي لمحاولة مرور فيصل المطروشي يسار منطقة الجزاء، وسدد زايد العامري الركلة ولكن محمد مجدي حارس الإسماعيلي تصدى لها ببراعة ليفشل الجزيرة في تقليص النتيجة. 

كثف الإسماعيلي هجومه بحثا عن الهدف الثاني ومن عرضية من الجهة اليمنى عن طريق عبد الرحمن مجدي تابعها شيلونجو برأسية قوية تجاه المرمى ولكن حارس الجزيرة تصدى لها ببراعة ليمنع الدراويش من إحراز هدف ثالث. 

وفي الدقائق الأخيرة سيطر الجزيرة على الكرة ولكن دون خطورة في ظل قوة دفاع الإسماعيلي لينتهي اللقاء بفوز الدراويش بهدفين دون رد.