ads
ads

«خبير تربوي» يعلق على رقص تلاميذ مع مدرسهم في مركز للدروس الخصوصية

الإعلامية نيفين منصور
الإعلامية نيفين منصور
متابعات
ads


قال طلعت عبد الحميد، الخبير التربوي، إن الفيديو الذي تم تداوله لرقص التلاميذ مع المدرس في مركز الدروس الخصوصية ما هو إلا تحقيق لهدف المدرس وهو "تحفيظ الطلاب للمنهج بأي وسيلة ممكنة".  

وأضاف "عبد الحميد"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "من أول وجديد"، المذاع عبر فضائية "الحدث اليوم"، والذي تقدمه الإعلامية نيفين منصور، أن السبب الرئيسي في انتشار هذه الظاهرة في أغلب المراكز هو مناهج وزارة التربية والتعليم التي تعتمد فقط على الحفظ، مشيرا إلى أنه يجب على وزارة التربية والتعليم تغيير مناهجها والاعتماد على الفهم وليس الحفظ.  

وأوضح أنه يجب غلق جميع مراكز الدروس الخصوصية وحث الطالب على الذهاب إلى المدرسة. وكان أثار مقطع فيديو تم تصويره بأحد الدروس الخصوصية بمركز تعليمي، غضب نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة بعد رقص المعلم مع طالبة على أغانى شعبية، أثناء تشغيل الـ"دى جي".