ads
ads

ضبط «5» جرينوف.. قصة سقوط «العسكرى» بترسانة سلاح فى أسوان

النبأ
أسوان- الرشيدى خالد
ads


لم يخطر ببال أحد من أهالى مدينة كوم أمبو شمال مدينة أسوان، أن تسقط أسطورة «العسكرى» بين ليلة وضحاها، بعدما ذاع صيته على مدار سنوات طويلة، وكوّن أرباحًا هائلة من تجارة بيع الأسلحة النارية والذخائر، علاوة على المواد المُخدرة، بالإضافة إلى ارتكاب وقائع إجرامية مرعبة، لكن نهايته كانت خلف القضبان على يد اللواء حمدى هاشم، مدير إدارة المباحث الجنائية بأسوان.

وكانت معلومات سرية وردت إلى الرائد كريم أبو العباس، رئيس مباحث مركز شرطة كوم أمبو، كشفت عن مقر تخزين كميات هائلة من الأسلحة النارية والمخدرات، يُخطط لتوزيعها كل من «م. العسكرى»، وشريكه «م. العباسى» مقيمين بقرية السبيل فى دائرة المركز، ومتخذين من محل مسكنهم مسرحًا لمزاولة نشاطهم الإجرامى الأثم.

تحريات المباحث التي أشرف عليها اللواء حمدى هاشم، مدير المباحث الجنائية، أكدت أن المتهمين بصدد توزيع كمية هائلة من الأسلحة النارية والذخائر ومخدرات على عملائهم، بنطاق دائرة المركز والمراكز المجاورة فى المحافظة، وبإخطار اللواء محمد عمارة، مدير أمن أسوان، بما ورد من معلومات وما أسفرت عنه التحريات، أمر على الفور بسرعة ضبطهما. 

وعقب تقنين الإجراءات القانونية، واستصدار إذن النيابة العامة، داهمت قوة مكبرة، قادها اللواء حمدى هاشم، مدير المباحث الجنائية، والرائد كريم أبو العباس، رئيس مباحث كوم أمبو، ومعاونه النقيب أحمد مسعد، وأسفرت عن ضبط «العسكرى» عثر داخل مخزنه على مئات من الطلقات النارية و«5» جرينوف، و«2» بندقية آلية وخرطوش، كما تم ضبط «27» كيلو نبات البانجو المُخدر، و«246» باكيت بانجو تزن حوالى «5» كيلو تقريبًا، بجانب كيلو بذور لنبات البانجو.

وتم اقتياد المذكور إلى ديوان المركز، وُحرر المحضر اللازم وأخطرت النيابة المختصة لتباشر التحقيقات.