ads
ads

خاص| نكشف سبب رفض «جينيفر لوبيز» الإعلان عن تواجدها في مصر

النجمة العالمية جنيفر لوبيز_ أرشيفية
النجمة العالمية جنيفر لوبيز_ أرشيفية
مي بدير
ads


أحيت النجمة العالمية جنيفر لوبيز حفلا يوم ٩ أغسطس في مدينة العلمين الجديدة، وتأتي أولى حفلات لوبيز في مصر ضمن جولتها العالمية "It,s My Party" بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها الـ50.

وخلال جولة " لوبيز" قامت بالنشر عبر حساباتها الخاصة عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة بالإشارة لتواجدها في الدول التي أحييت فيها حفلة، ماعدا مصر رفضت أن تشير لتواجدها في مصر، واكتفت فقط بنشر صورة لها من ظهرها في الحفل عبر رابط القصة على تطبيق "إنستجرام" دون الإفصاح عن مكان الحفل.

من جانبة قال مصدر مسئول بوزارة السياحة إن " لوبيز" رفضت الإشارة إلى تواجدها وإحياء حفل في مدينة العلمين الجديدة بمصر؛ لاعتبارها أن هذا ترويج سياحي لمصر؛ يتطلب أن تحصل عليه مقابلًا ماديًا إضافيًا للمبلغ الذي حصلت عليه من الحفل، لاسيما وأن صفحاتها الرسمية على وسائل التواصل الاجتماعي بها الملايين من المتابعين.

واعتبرت " لوبيز" أن مصر في أشد الحاجة للترويج السياحي، وعلى علم بأن مصر تعتمد في أحد آليات الترويج السياحي التي تقوم به على المشاهير، وتقوم باستضافتهم ودفع الأموال لهم لاستغلالهم للترويج السياحي لمصر، فأرادت أن يتم هذا معها للإعلان عن تواجدها في مصر على اعتبار أنها أحد مشاهير العالم.

ورفضت "لوبيز" تحديد ملابس خاصة؛ لارتدائها أثناء إحياء الحفل، وقامت بارتداء ال5 أطقم التي أرتدتهم في حفلات سابقة أحيتها في عدة دول مثل أمريكا وروسيا وتركيا، وهذا أمر غريب على النجوم العالمين، فيما يعتبر ذلك عدم تقدير لتواجدها في دولة بحجم مصر.