ads

هذا ما قاله «طالب العياط» قبل وفاته بساعات أمام كايرو فيستيفال

الطالب
الطالب
كتب- ياسر مندور


لفظ عبد الكريم مجدي عبد الكريم، طالب بالصف الثاني الثانوي، أنفاسه الأخيرة متأثرا بإصابته، بعدما صدمته سيارة أثناء عبوره الطريق أمام كايرو فيستيفال سيتي بالتجمع الخامس.

ونشر قبل وفاته بساعات، صورة لطالب بالمرحلة الثانوية العامة، توفي إثر تعرضه لضغوط بسبب الإمتحانات، وعلق أعلي الصفحة، قائلاً: «لا إله إلا الله».

فيما خيم الحزن على أصدقاء عبدالكريم مجدي، فور سماعهم خبر وفاته.

وتعود التفاصيل عندما تلقت غرفة عمليات شرطة النجدة، بلاغًا يفيد إصابة طالب فى حادث سير أمام كايرو فيستيفال سيتي، بالتجمع الخامس، على الفور انتقلت الإسعاف إلي محل البلاغ.

وبالفحص والمعاينة تبين أنه يدعي، «عبد الكريم.م.ع» مقيم بدائرة مركز شرطة العياط، كما تبين أنه أثناء عبوره الطريق أمام كايرو فيستيفال سيتي، صدمته سيارة ملاكي كانت تسير بسرعة زائدة، على الفور تم نقله إلي المستشفي، ولفظ أنفاسه الأخيرة متأثرا بإصابته.

وتحرر المحضر اللازم بالواقعة، وتولت النيابة العامة التحقيقات.

المنشور
المنشور