ads
ads

بشرى للأزواج.. تطبيق إلكتروني جديد يعزز العلاقة بينهما!

تطبيق العلاقة الزوجية
تطبيق العلاقة الزوجية
ads


بدأت في الولايات المتحدة الأمريكية، مجموعة من جلسات العمل، للوصول إلى تطبيق متخصص في تحسين وتطوير العلاقات العاطفية، يحمل اسم "Lasting"

تسعى ورش العمل إلى تقييم نقاط القوة والضعف لكل من الزوجين في العلاقة. ثم ، بناءً على المناطق التي يكون فيها الزوجان "ضعيفين"، تبدأ سلسلة من الجلسات، بهدف إصلاح تلك النقاط من خلال "التواصل" الفعال بين الجانبين عبر التطبيق الجديد.

التطبيق الجديد، يستكشف الخلل في العلاقة الزوجية من خلال جلسات الحوار المباشرة بين الزوجين، ثم اكتشاف المشكلة، ثم الانطلاق لحلها، من خلال عدة خيارات، مثل تقديم الدعم العاطفي، بتوجيه نصيحة للأزواج بشراء الزهور، من أفضل بائع قريب، أو تحديد أفضل ليلة للقاء الجنسي، بطريقة يحددها الذكاء الاصطناعي.

يقدم التطبيق إرشادات واضحة للعلاقة الزوجية السليمة، على سبيل المثال، يتسائل حول كيفية قيام الأزواج بتكوين اتصال عاطفي قوي. في كل مرة يطلب أحد الشركاء من الآخر القيام بشيء ما ، أو النظر إلى شيء ما، أو التحقق من صحة شعور ما، يقول التطبيق، إنهم يقومون "بمكالمة عاطفية". كلما كانت المكالمات العاطفية لكل شريك تُجيب بشكل إيجابي، كلما كانت العلاقة أفضل.

يقول بن كارني ، الأستاذ في جامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس ، المتخصص في العلاقات الحميمة ، إن علماء النفس ابتكروا منهجًا لجعل الناس أفضل في العلاقات على مدار عقود من خلال تغيير العادات في الحوارات العاطفية، أو التغيير في بعض المصطلحات، أو بعض الوأو اقتراحات السلوكية المُحددة مع الأزواج، حيث تميل الاستشارة الشخصية تميل إلى أن تكون أكثر فعالية من أي تطبيق أو كتاب.

ومع ذلك ، وفقًا لاستطلاعات Lasting ، فإن 94 في المائة من الأزواج الذين استخدموا تقرير التطبيق كانوا أكثر رضًا عن علاقاتهم عما كانوا عليه عندما بدأوا..