ads
ads

بعد ارتفاع عدد الضحايا لـ21 شخصًا.. شاهد عيان يكشف تفاصيل خطيرة بشأن حادث الدائري المروع «صورة»

النبأ
ads

كشف أحد شهود  العيان تفاصيل الحادث المروع الذي وقع على الطريق الدائري مؤكدا أنه كان بالطريق الدائري أثناء وقوعه، وقال إنه شاهد سيارة نقل تصطدم بسيارة مقطورة وكان بمنتصفهم سيارة ثالثة "ربع نقل" وسيارة ملاكي. وأضاف أنه على بعد 200 متر من وقوع الحادث كان يوجد "أتوبيس" نقل عام اصطدمت به سيارة مقطورة، فانقلب "أتوبيس" النقل العام لأكثر من مرة، وكان ركابه اصطدموا بنوافذ الـ"أتوبيس"، على حد وصفه. وتابع شاهد العيان، أنه رأى أشلاءً كثيرة متناثرة في المكان بعد الحادث، ورجل قطعت يده وقدمه اليمنى، رجح أنه سائق الأتوبيس، ورأى ست جثث لأشخاص غير المصابين، قائلا إن الأتوبيس كان مليئًا بالركاب. أوضح أنه بحكم تردده على هذا الطريق بشكل متكرر، يرى بأن سبب وقوع الحادث هو تهور سائقي سيارات النقل والمقطورة بعد منتصف الليل وسرعتهم الزائدة على الطريق، مضيفا أن حركة الطريق توقفت بعد وقوع الحادث وتطوع بعض الأشخاص لمحاولة تسيير الطريق مرة أخرى حتى تتمكن الإسعاف من الدخول لمكان الحادث لإنقاذ المصابين.


وكشف مصدر أمني بإدارة المرور، تفاصيل الحادث المروع الذي وقع أعلى دائري مؤسسة الزكاة، بالقرب من المرج، حيث أكد أن السبب في الحادث سائق سيارة نقل ثقيل.وأضاف المصدر أن الحادث وقع إثر اصطدام سيارة نقل ثقيل بسيارة نقل جماعي "باص"، مشيرًا إلى أن شدة قوة التصادم أدت إلى انقلاب "الباص" أكثر من مرة، وكان يوجد به حوالي 30 راكبًا.وتابع، أنه نتيجة انقلاب الباص لقى 5 أشخاص مصرعهم فيما أصيب أكثر من 16 شخصا، حيث أدى تكرار انقلاب الباص إلى تحول جثث بعض الوفيات إلى أشلاء.

تلقت غرفة عمليات إدارة المرور بلاغًا من شرطة النجدة بوقوع حادث مروري أعلى دائري مؤسسة الزكاة، ووجود ضحايا ومصابين، وعلى الفور انتقلت أجهزة الأمن إلى مكان الحادث، وتبين وقوع اصطدام سيارة نقل ثقيل بسيارة نقل جماعي "باص"، ما أسفر عن وفاة 5 أشخاص وإصابة 16 آخرين، وأمر اللواء عصام شادي مدير المرور برفع آثار الحادث، واتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة.
بعد ارتفاع عدد الضحايا