ads

كل ما يجب أن تعرفه عن مرض باكنسون (الشلل الرعاش)!

النبأ


كشف رجل مصاب بمرض باركنسون (الشلل الرعاش) عن عمر يناهز 31 عامًا أن أشخاصًا، بما في ذلك الممرضات، يعتبرونه مخمور، بسبب حديثه الخاطئ، الذي تسبب فيه المرض.

أبلغ ريان كاميرون، 36 عامًا من بيدفوردشير، أنه اكتشف إصابته بمرض الشلل الرعاش بعد أن أجرى الأطباء اختبارات لمعرفة سبب تحركاته البطيئة.

عاني كاميرون من الاكتئاب أثناء محاولته التأقلم مع التشخيص المروع الذي أجبره أيضًا على ترك وظيفته كمدرس للغة الإنجليزية.

حفنة فقط من المرضى يصابون بالشلل الرعاش ، والذي يسبب أعراضًا تشمل الاهتزاز، قبل بلوغهم سن الخمسين.

روى كاميرون قصته بعد أن كشفت دراسة استقصائية اليوم أن 87 في المائة من المصابين بمرض باركنسون واجهوا حكمًا أو تمييزا مماثلا.

وجد استطلاع للرأي أجرته مؤسسة باركينسون بالمملكة المتحدة أن شخصًا واحدًا من بين كل خمسة أشخاص مصابًا بمرض الشلل الرعاش قد واجه اتهامات بأنه في حالة سُكر بسبب أعراضه.

في سبتمبر 2013 ، بدأ كاميرون، الذي كان لائقًا وصحيًا، للتو وظيفة جديدة كمدرس للغة الإنجليزية في مدرسة لذوي الاحتياجات الخاصة.

كان يناضل أثناء قيامه بالكتابة اللازمة لهذا المنصب، ووجد أن أصابع يده اليمنى ستبقى على بعض الحروف على اللوحة لفترة أطول مما كان ينوي.

كان كاميرون يعاني أيضًا من ألم في كتفه وكانت ذراعه وساقه اليمنى تتحرك أبطأ مما كان متوقعًا، ويضيف "كنت أجد صعوبة في الذهاب في الصباح وحركاتي كانت بطيئة".

ذهب إلى طبيبه العام في أبريل 2014 وأُحيل إلى قسم الأمراض العصبية في مستشفى لوتون ودونستابل في يونيو لرؤية استشاري.

لقد تم إرسالي للاختبارات في شهر أغسطس وتم التحدث عن أشياء مثل مرض الخلايا العصبية الحركية ومرض التصلب العصبي المتعدد.

"عندما تم تشخيص إصابتي بمرض باركنسون الصغيرة في أكتوبر 2014 ، تفككت، فلطالما كنت شخصًا سعيدً ، لكن هذا التشخيص كان صعبًا للغاية. "

مرض باركنسون هو حالة عصبية يمكن أن تتطور في أي عمر، مما يسبب أعراضًا بما في ذلك الاهتزاز اللاإرادي، والحركة البطيئة والعضلات الصلبة أو غير المرنة.

تم تشخيص ما يقدر بنحو 145000 شخص بالحالة في العالم بعام 2018 ، مع احتمالية الإصابة بالرجل أكثر من النساء بقليل.

ظهور مرض الشلل الرعاش (YOPD) في سن مبكرة لدى الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 50 عامًا ، حيث يعاني حوالي واحد من كل 20 شخصًا من ظهور أعراض لأول مرة عندما يكونون أقل من 40 عامًا.

قال السيد كاميرون: "لقد صدمني أنني مصاب به مدى الحياة ، لأنني كنت أعرف أنه لا يوجد علاج حاليًا.

للمساعدة في علاج الأعراض، يستعد كاميرون حاليًا لتحفيز الدماغ العميق، وهو نوع من جراحة الدماغ الكبرى التي يستيقظ المريض خلالها.

وقال كاميرون، الذي يأمل في أن تحسن الجراحة أعراضه قبل يوم زفافه: "من الواضح أنها عملية خطيرة، ولكن هناك الكثير من الفوائد.

تم نشر نتائج أكبر دراسة من نوعها على أكثر من 2300 شخص مصاب بالشلل الرعاش، في اليوم العالمي للشلل الرعاش.