ads
ads

الإعدام شنقا لشاب «ذبح» خالته فى «بشتيل - الوراق» بمعاونة صديقته

المتهمين
المتهمين
ads


قررت محكمة جنايات الجيزة، معاقبة شاب وصديقته بالإعدام شنقا لاتهامهما بذبح «خالة» الأول بمنطقة الوراق، بهدف سرقتها بعد مرور 6 أشهر من وقوع الجريمة.

بداية الواقعة
كانت البداية عندما تلقى العقيد محمد عرفان، مفتش مباحث قطاع شمال الجيزة، بلاغا من الأهالي بمنطقة بشتيل يفيد بالعثور على جثة ربة منزل مذبوحة داخل شقتها، على الفور انتقلت قوة أمنية بقيادة الرائد هاني مندور، رئيس وحدة مباحث قسم شرطة الوراق إلى محل البلاغ.

المعاينة والفحص
وبالفحص والمعاينة، تبين أن الجثة لربة منزل تدعي "حنان.م" تبلغ من العمر 41 عاما وتقيم بمفردها في المنزل، مع وجود آثار ذبح حول رقبة المجني عليها وبعثرة بمحتويات المنزل، واختفاء مشغولات ذهبية وهاتف محمول ما يدل على أن الجريمة كانت بغرض السرقة.

شهود العيان 
وبسؤال شهود العيان، أكدوا أنهم ظلوا طوال يوم كامل يطرقون الباب على المجني عليها دون استجابة، ما أثار لديهم الشكوك وكسروا باب الشقة فوجدوها ملقاة على سريرها ومذبوحة.

التحريات
وبفحص المترددين على العقار، توصلت تحريات الرائد هاني مندور، رئيس المباحث، إلى أن وراء الواقعة كلاً من،"جون.ح.م"، نجل شقيقة المجنى عليها، عامل، و"بسمة.ر.ع"، مُقيمان دائرة مركز شرطة أوسيم، بدافع السرقة، وعقب تقنين الإجراءات القانونية والحصول على إذن من النيابة العامة، تمكن من القبض على المتهمين.

المواجهة
وبمواجهتهما أمام العميد عمرو طلعت، رئيس قطاع شمال الجيزة، اعترفا بارتكاب الواقعة، وقررا اتفاقهما على قتل المجنى عليها لسرقتها حيث توجها للشقة وأثناء تواجدهما صحبة المجنى عليها قام الأول بالتعدى عليها بسكين فأودى بحياتها، تم بإرشادهما ضبط المسروقات، وأضافا بتخلصهما من الأداة المستخدمة بإلقائها بالطريق العام.

وتحرر المحضر اللازم بالواقعة تولت النيابة العامة التحقيقات، والتي قررت حبس المتهمين 4 ايام علي ذمة التحقيقات وباحالتهما لمحكمة الجنايات قررت إحالة اوراقهما لفضيلة المفتي وعقب ورود رأيه الشرعي قضت باعدامهما شنقا.

ads