ads
ads

ضياء رشوان يكشف عن سبب ترشحه نقيبًا للصحفيين

ضياء رشوان - أرشيفية
ضياء رشوان - أرشيفية
عرفة محمد أحمد


قال ضياء رشوان، رئيس الهيئة العامة للاستعلامات، والمرشح المحتمل على منصب نقيب الصحفيين، إنه يتوجه بخالص الشكر للزملاء، بسبب مشاعرهم التى غمرته منذ إعلانه خوض انتخابات التجديد النصفي على مقعد "النقيب".


وأضاف على صفحته بموقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، إن الهدف الأساسى من الترشح هو "لم الشمل" و"إنقاذ المهنة"، لافتًا إلى أنه سيستطيع بدعم زملائه الصحفيين تحقيق هذا الأمر.


وأعلن "رشوان"، ترشحه رسميًا لخوض انتخابات نقابة الصحفيين على مقعد النقيب، فى الانتخابات المزمع عقدها فى شهر مارس المقبل.


وقال رشوان فى بيان صحفى: "زميلاتي وزملائي الكرام أعضاء نقابة الصحفيين العريقة، يشرفني كعضو في جمعيتكم العمومية الموقرة أن أتقدم لنيل ثقتكم الغالية مرشحا لموقع نقيب الصحفيين، من أجل “لم شمل نقابتنا” و”إنقاذ مهنتنا”، وطريقنا لتحقيق هذا هو: الحرية والمهنية والمسئولية".


وتجرى انتخابات التجديد النصفى فى مارس المقبل على مقعد «النقيب» الذي يشغله حاليًا عبد المحسن سلامة، رئيس مجلس إدارة مؤسسة «الأهرام»، و«6» من أعضاء المجلس المنتهية مدتهم، وهم الزملاء حاتم زكريا وخالد ميرى ومحمد شبانة وإبراهيم أبو كيلة وأبو السعود محمد ومحمود كامل.


وبحسب قانون نقابة الصحفيين، تُجرى انتخابات التجديد النصفى كل عامين فى أول جمعة من شهر مارس، على أن ينعقد مجلس النقابة قبل الموعد المحدد للانتخابات؛ للإعلان عن فتح باب الترشح، وقبول أوراق المرشحين الجدد قبل موعد إجراء الانتخابات بـ«15» يومًا على الأقل.

ads