ads
ads

ناسا على وشك حدث تاريخي يتعلق بكوكب المريخ!

وكالة ناسا
وكالة ناسا


أوشكت وكالة ناسا الفضائية على كشف العديد من أسرار الكون، بعد أن تهبط "مركبة إنسايت" على سطح كوكب المريخ الأحمر، للمرة الأولى في التاريخ.

المركبة سوف تقوم بحفر سطح الكوكب، وهو ما يتم للمرة الأولى، ومن المتوقع أن تكشف تلك الأعمال عن العمليات الزلزالية الغامضة التي تحدث تحت الأرض. ويمكن أن يساعد في توضيح ألغاز حول كيفية تشكل الكوكب.

سيكون على المركبة أولا، الوصول لسطح كوكب المريخ، وهو أمر محفوف بالمخاطر للغاية، فقد تحطمت المزيد من الملاحين في المريخ، وذلك بسبب صعوبة الطيران عبر الغلاف الجوي الرقيق لمريخ.

إذا نجحت المركبة في الهبوط على السطح - وهو أمر بعيد كل البعد عن التأكد - فستعمل على الحفر لتصل إلى عمق الكوكب، وهو ما سوف يقدم نظرة غير مسبوقة على النشاط تحت هذا السطح.

وبمجرد وصولهم إلى الكوكب الأحمر، سيبدأون في الحصول على نبض الكوكب، مما يساعد على فهم كيفية نشاط كوكب المريخ.

كما سوف تجمع المركبة كثير من العلامات الحيوية الأخرى مثل: قايس درجة حرارة الكوكب، باستخدام مسبار تدفق الحرارة، كما سوف ننظر إلى مدى سخونة الدواخل المريخية، مما يسمح لنا أن نفهم مدى تشابهها مع الأرض ونساعدنا في استكشاف الكواكب الأخرى.