ads

«عشوائية» التخطيط تقتل الإسكان الاجتماعى بـ«ابنى بيتك» فى أكتوبر.. وهذه مطالب المتضررين

الإسكان الاجتماعي بابني بيتك بـ6
الإسكان الاجتماعي بابني بيتك بـ6 أكتوبر
عبد الهادي أًبوطالب
ads

بالرغم من أن الهدف الرئيسي من مشروع الإسكان الاجتماعي هو توفير سكن ملائم ومناسب للمواطنين من أصحاب الدخول المحدودة، إلا أن هذا الهدف لم يشعر به عدد من المواطنين الحاجزين بالمشروع، خاصة بعد أن فوجئوا بأن الوحدات المخصصة لهم مقامة في أماكن شبيهة بالعشوائيات.


هذه الحالة تنطبق على الحاجزين بالإسكان الاجتماعي ممن تم لهم التخصيص في العمارات المقامة بالمنطقة السادسة بابني بيتك بمدينة 6 أكتوبر، حيث اعترض المتضررون على تخصيص وحدات سكنية لهم بهذه المنطقة مطالبين بضرورة إعادة التخصيص وتغييره إلى منطقة الـ800 فدان أو منطقة 247 بـ6 أكتوبر.


وأشاروا إلى أن مطلبهم بإعادة التخصيص لهم بمنطقة الــ800 فدان، بدلا من ابنى بيتك6، يرجع لكون منطقة الـ 800 فدان كتلة سكنية واحدة مؤهلة للحياة الكريمة الآمنة، وبها خدماتها الخاصة بها، والتي كان يحلم بها هؤلاء منذ أن تقدموا للحصول على وحداتهم السكنية خلال أغسطس 2015، على عكس الإسكان الاجتماعي بابني بيتك، الذي أنشئ خصيصا ليكون ستارا لإخفاء عشوائية المنطقة أمام المساكن والمبانى الفاخرة بالمنطقة، على حد قولهم.


وقال المتضررون إن منطقة ابنى بيتك 6 التي تم التخصيص بها عشوائية قامت على مناطق متفرقة على حدود ابنى بيتك القديمة، والتي تعاني منذ 10 سنوات من نقص في الخدمات، ووجود بنية تحتية غير صالحة للاستخدام والمعيشة الآدمية، متهمين المسئول عن التخطيط لإقامة تلك الوحدات بالتورط في هذه الأزمة التي يعاني منها آلاف الأسر، الذين أصابهم الإحباط بسبب ذلك التخصيص الذي قضى على أحلامهم في حياة كريمة.


وأشاروا إلى أنهم نظموا وقفة احتجاجية، أمام مقر وزارة الإسكان، بشارع قصر العيني، لتوصيل رسالة لمسئولي وزارة الإسكان مفادها التضرر من التخصيص في تلك المنطقة، والمطالبة بإعادة التخصيص لهم بـ800 فدان، أو منطقة 247، حيث وجهتهم الوزارة إلى جهاز مدينة 6 أكتوبر لعرض مشكلتهم على مسئولي الجهاز من أجل إيجاد حل لها، إلا أن الجهاز لم يحل المشكلة.


وناشدت مئات الأسر ممن تم التخصيص بتلك المنطقة الرئيس عبد الفتاح السيسي الذى يسعى بكامل طاقته للقضاء على العشوائيات وتحسين ظروف الحياة للمصريين للتدخل، وإنقاذ أبنائها من السكن بتلك المنطقة.


وطالبوا الرئيس السيسي بضرورة التدخل السريع لنقلهم والتخصيص في الـ٨٠٠ فدان، خاصة أنها مازالت بها أماكن شاغرة تقوم وزارة الإسكان حاليا بالتخصيص فيها للمتقدمين من الإعلانات التالية، وهو ما يعد سلوكا غير مفهوم أسبابه ودوافعه على حد قولهم، مشددين على ضرورة نقلهم وإعادة تطوير منطقة ابنى بيتك 6، قبل تخصيصها للمواطنين في الإعلانات اللاحقة.

ads
ads