ads
ads

تعليقات مثيرة لمشاهير هوليود حول "التحرش الجنسي".. المرأة هي السبب!

التحرش الجنسي
التحرش الجنسي


الحجة التي يتخذها بعض المتحرشون سببًا فيما يقومون به تجاه النساء، لا تقتصر على العرب وحدهم، بل امتدت إلى الغرب أيضًا، حيث ذكر عدد من مشاهير هوليود أن ملابس القصيرة والغير محتشمة هي السبب في التحرش الجنسي!

مؤخرًا، تمت إدانة الممثل الشهير مورين ليبمان هذا الأسبوع بشدة لادعاءه بأن النساء في كثير من الأحيان يرتدين ملابس مثل "المومسات" ما يؤدي إلى التحرش الجنسي بهن.

وأضاف: "نحن نحارب عيوننا، وغرائزنا في نفس الوقت. وهذا أمر مُربك للغاية."

من جانبها ردت الناشطة روز ميكوان على تصريحات ليبمان، وقالت: "إذا سرت في الشارع عارية، لا يحق لأحد أن يغتصبني، لكل فرد حق سيادي في جسدهم."

الأمر لم يقتصر على الرجال فقط، بل امتد الأمر ليشمل النساء ففي عام 2016، ذكرت مميم بياليك الممثلة وعالمة الأعصاب في مقالة رأي بصحيفة نيويورك تايمز أوضحت فيها أنها ترفض تجاهل ثقافة الرجال والمجتمع الذين تعيش به، ونتجاهل أن الملابس الفاضحة والعلاقات المفتوحة مع الرجال قد تؤدي إلى حالات تحرش جنسي.

وقالت في مقالها "إن ما ترتديه وطريقة تصرفك لا يوفر لك أي حماية من الاعتداء، كما أن الطريقة التي ترتدي بها أو تتصرفي بها بأي شكل من الأشكال تجعلك مسؤولاً عن الاعتداء عليك"

وفي العام الماضي أثار لاعب الجمباز الاوليمبي جابي دوغلاس رد فعل عنيف بعد أن أدلى بتعليقات بشأن الاعتداء الجنسي الذي تعرض له زميلته لاعبة الجمباز آلي رايزمان على يد الطبيب لاري نصار.

حيث كتب على تويتر "ارتداء الملابس بطريقة استفزازية / جنسية يثير الناس بطريقة خاطئة".

وأخيرا الملاكم البريطاني فلويد مايويذر الذي قال "الثياب النسائية إعلان للمرأة. إذا أظهرت أنثى نصف جسدها، فهي تطالب بعدم احترامها.