ads

15% من نساء بريطانيا تعرضن للتحرش الجنسي في أماكن العمل

تحرش جنسي
تحرش جنسي
ads


كشفت دراسة جديدة أن العديد من النساء ما زلن يعانين من التحرش الجنسي في العمل، ويشعرن أنهن غير قادرين على الإبلاغ عنه خشية فقدان وظائفهن.

أجرت منظمة Young Women’s Trust ، وهي مؤسسة خيرية تدعم النساء اللواتي تتراوح أعمارهن بين 16 و 30 سنة ويعيشن في إنجلترا وويلز ويعملن في وظائف بسيطة، استطلاعاً للرأي من 4،010 مشارك تتراوح أعمارهن بين 18 و 30 ، وجد الاستطلاع أن 15 في المائة من النساء تعرضن للتحرش الجنسي في العمل ولم يقمن بالإبلاغ عنه خشية فقدان وظائفهن.

وصرحت الدكتورة كارول إيستون أوبي، الرئيسة التنفيذية لصندوق المرأة الشابة، بأنه لا يزال هناك الكثير مما ينبغي عمله لتحسين ظروف المرأة في مكان العمل، وتقترح أيضًا تشجيع أرباب العمل على التعامل مع ادعاءات التحرش الجنسي على نحو ملائم

بالإضافة إلى التحرش الجنسي في مكان العمل، لا تزال العديد من النساء يواجهن التمييز بين الجنسين عندما يتعلق الأمر براتبهن، حسب النتائج.

ويدّعي ربع النساء اللواتي تتراوح أعمارهن بين 25 و 30 سنة أنهن قد حصلن على راتب أقل بشكل غير قانوني من الزملاء الذكور الذين هم في نفس المنصب أو في وضع مماثل في العمل، وأن ثلث النساء يذكرن أنهن تعرضن للتمييز الجنسي عند تقديمهن للوظائف.