ads
ads

ماذا تعرف عن اضطراب ما بعد الجنس الذي يصيب الرجال والنساء؟!

علاقات زوجية
علاقات زوجية
ads


تُصاب بعض النساء بحالة من الاكتئاب والبؤس عقب ممارسة العلاقة الجنسية، لكن الجديد أن تلك الحالة قد تصيب الرجال أيضًا!

وفي دراسة هي الأولى من نوعها، أجرى باحثون في جامعة كوينزلاند للتكنولوجيا دراسة استقصائية دولية عبر الإنترنت شملت 1208 رجال من أستراليا ونيوزيلندا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة وروسيا وألمانيا.

وقد كشفت الدراسة أن 41% من المشاركين قد عانوا من تلك الحالة في الأسابيع الأربعة السابقة لإجراء المسح، وتراوحت المشاعر بعد ممارسة الجنس من أريد أن أكون وحيدًا أو الشعور بعدم الرضا أو الانزعاج أو الضيق الشديد.

وقال البروفيسور روبرت شويتزر، المؤلف المشارك في الدراسة إن النتائج تشير إلى تعقيدات مجهولة فيما يتعلق بالتجربة الجنسية للذكور.

من المعتقد بشكل شائع أن الذكور والإناث يواجهون مجموعة من المشاعر الإيجابية بما في ذلك الرضا والاسترخاء على الفور بعد النشاط الجنسي بالتراضي.

وقد يبدو هذا الشعور مقبولا لدى النساء لأسباب مختلفة منها؛ الحساسية الجينية والعوامل الهرمونية والعوامل النفسية التي لا نفهمها في هذا زمن، أما بالنسبة للرجال فالأمر مجهول.

كما أن نتائجها كارثية بالنسبة للعلاقة الزوجية، والشعور بالرضا حول تلك العلاقة، وتساهم في زيادة الضيق والصراع في العلاقة، والتأثير على الأداء الجنسي.

ويظل التبرير الوحيد لتلك المشاعر؛ هي أن الطفرة والهبوط اللاحق في الهرمونات التي تحدث عادة نتيجة للجنس يمكن أن تسهم في كثير من الأحيان في الشعور بالحزن.