ads
ads

«الحوت الأزرق» يعود من جديد.. حقيقة انتحار «شاب حلوان» بسبب اللعبة القاتلة

الحوت الأزرق
الحوت الأزرق
محمود حفني


كشفت الأجهزة الأمنية حقيقة انتحار شاب في حلوان، بإلقاء نفسه من الدور الثالث بمنزله، بسبب لعبة «الحوت الأرزق».

وشهدت مدينة حلوان جنوب القاهرة انتحار شاب يبلغ من العمر 35 سنة، ألقى بنفسه من أعلى سطح منزله، وتحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات.

وكان المقدم هانى أبوعلم، رئيس مباحث قسم حلوان، تلقّى إخطارًا من مستشفى حلوان العام، بوصول جثة شاب يُدعى "أمير.م" 35 سنة، وبالانتقال والفحص تبين أن الشاب أقدم على الانتحار من أعلى سطح منزله.

وبإجراء التحريات وسؤال أسرة المتوفى، تبين أن الشاب يعنى من مرض نفسى "انفصام فى الشخصية"، ويتلقى العلاج منذ فترة.

وأوضحت التحقيقات الأولية أن الشاب مريض نفسى ويعاني انفصاما بالشخصية، ولا توجد شبهة جنائية وراء الحادث، وسبق وحاول الانتحار بنفس الطريقة منذ 7 سنوات، وأصيب بكسور ظل يعالج منها مدة 9 أشهر، كما أن انتحاره ليس له علاقة بلعبة «الحوت الأزرق».

تم تحرير المحضر اللازم بالواقعة، وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات.