ads
ads

الكشف عن أول امرأة أمريكية متحولة جنسيًا تُرضع صغيرها طبيعيًا!

الرضاعة الطبيعية
الرضاعة الطبيعية


أصبحت الأمريكية تامارا ريسمان أول امرأة متحولة جنسيًا في العالم ترضع طفلها بشكل طبيعي، بعد أن خضعت للعلاج بالهرمونات

وأصبحت المرأة المتحولة جنسيا هي الأولى في العالم من تلك الفئة التي ترضع طفلها بعد خضوعها للعلاج بالهرمونات.

المرأة التي تبلغ من العمر 30 عام، خضعت لجراحة تحويل جنسي في نيويورك عام 2011، ثم حصلت على علاج هرموني مكصف جعلها قادرة على الرضاعة الطبيعية.

وعلى مدى ثلاثة أشهر ونصف، تم زيادة جرعة المريض من هرمونات دومبيريدون، بروجسترون، وميكرون واستراديول، بالإضافة إلى استخدامها مضخة للثدي.

وخلال الأسابيع الستة الأولى في حياته، استطاعت المرأة إرضاع صغيرها بشكل طبيعي، لا يختلف عن رضاعة الأم الطبيعية.

وأوضح الطبيب المعالج لتمارا أن اللبن الذي يخرج من ثديها يحتوي بنسبة كبيرة على نفس الفوائد الحليب الذي تنتجه الأم الطبيعية.