ads
ads

«التربية والتعليم» تعلن 4 تعديلات جديدة على نظام امتحانات الثانوية 2017-2018

وزارة التربية والتعليم
وزارة التربية والتعليم


قال الدكتور رضا حجازى، رئيس قطاع التعليم العام بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، ورئيس عام الامتحانات، إن امتحانات الثانوية العامة هذا العام 2017، 2018، ستتم وفق المنظومة الجديدة للامتحانات المعروفة بالكراسة الامتحانية "البوكليت"، ولن يحدث بها تغيير، بل سيتم تطويرها وتلاشي كافة السلبيات التى حدثت العام الماضي.

وأضاف رئيس عام الامتحانات أن تجربة الكراسة الامتحانية أثبتت نجاحها، ومن ثم فمن المقرر تطويرها من حيث شكل وعدد الأسئلة.
 
فى السياق ذاته، أكد خالد عبد الحكم، مدير الإدارة العامة للامتحانات بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أن الوزارة سوف تتلاشى كافة السلبيات التى تم رصدها العام الماضى فى الامتحانات، خاصة ما يتعلق بالأسئلة، بعدما بدأت بالفعل فى تعديل قرارات وزارية تنظم أعمال الامتحانات.

وأوضح مدير الإدارة العامة للامتحانات، أن الوزارة ستعيد النظر فى نشرة الموانع التى تحول دون الاشتراك فى أعمال امتحانات الثانوية العامة، وتخفيض وتحديد درجات القرابة التى تكون سببا فى عدم المشاركة، لافتا إلى أن رفع المانع حتى الدرجة الرابعة مثلما حدث العام الماضى كان سببا فى عدم مشاركة أعداد كبيرة كانت الوزارة فى حاجة إليهم للمشاركة فى أعمال الامتحانات.
 
وأشار مدير عام الإدارة العامة للامتحانات إلى أن تحديد الموانع على درجات قرابة معينة كشرط عدم الاشتراك فى أعمال الامتحانات يمنح فرصة لاختيار أفضل العناصر ذات الكفاءة، طالما أن هناك أعداد فوق العدد المسموح به.
 
وتابع خالد عبد الحكم، أنه من المقرر أيضا إعادة النظر فى رؤساء لجان السير والفئة التى يتم اختيارها كرؤساء لجان، حيث أنه بجانب توافر عنصر الكفاءة والخبرة سيتم أيضا اختيار الأصغر سنا للقدرة على التعامل بشكل سريع والتركيز داخل اللجنة فى كراسات الإجابة وأعداد الطلاب وصناديق الأسئلة وكافة الأعمال داخل لجنة الامتحانات.

وذكر مدير الإدارة العامة للامتحانات، أنه ضمن السلبيات التى بدأت الوزارة تلاشيها تعديل بعض المواد بالقرار الوزارى رقم 113، بشأن الحرمان من أعمال الامتحانات، بإضافة فقرة فى المادة الخامسة منه تحدد الاجراء فى حالة ما إذا قام الطالب بتمزيق ورقة فى كراسة البوكليت، لأن تمييز الورقة فى النظام القديم للامتحان والذى كان عبارة عن كراسة أسئلة وورقة إجابة كانت الوزارة تستطيع تحديد الأسئلة التى تضمنتها الورقة حال قيام الطالب بتمزيقها، أما فى البوكليت فمن الصعب تحديد ذلك، ومن ثم جار ضبط الأمر ووضع قواعد حاكمة فى هذا الشأن.