ads
ads

إلغاء الكتب المدرسية للصفين الأول والثاني الثانوي.. تعرف على التفاصيل

طارق شوقي خلال الاجتماع
طارق شوقي خلال الاجتماع
أحمد سلطان
ads

اجتمع الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى بكل من أعضاء المجلس الأعلى للأمناء والآباء والمعلمين برئاسة المهندس أحمد كمال، والمكتب التنفيذى لاتحاد طلاب مدارس الجمهورية، بحضور عدد من قيادات الوزارة.

وأكد شوقى على أن هذا اللقاء يضم أهم عناصر العملية التعليمية، وهم الطلاب وأولياء الأمور والمعلمين، الذين تم اختيارهم عن طريق الانتخاب، فهم شركاء فى العملية التعليمية.

وقال شوقى إنه من الجميل أن يرى الشباب يهتم بالقضية التعليمية، ويمارس حقوقه فى المناقشات الإيجابية، مؤكدًا أنهم لهم الأولوية فى الاهتمام بهم، وأن المدارس يجب أن تكون لها دورًا فى تحقيق مبادئ التربية الديمقراطية، وإعداد القيادات الطلابية الواعية والقادرة على إدارة أنفسهم وإدارة مجتمعهم.

وأعلن شوقى عن انضمام المكتب التنفيذى لاتحاد طلاب المدارس للمشاركة فى اجتماعات كل القطاعات بالوزارة، وكذا مشاركة أعضاء المجلس الأعلى للأمناء والآباء والمعلمين فى صنع القرار.

وأشار إلى أن هناك طلاب شاركوا فى عدة مسابقات عالمية، وكسروا الحواجز، وحققوا مراكز متقدمة فى مجالات متعدة مما يدل على أن هذا الشباب يمتلك من القدرات، والمهارات التى تؤهله للنهوض بهذا البلد.

وأوضح شوقى أن قضية التعليم من أولى الاهتمامات التى توليها الدولة، وتقدم كل الدعم لإعداد نظام جديد لنعبر به إلى المستقبل بخطى ثابتة، مشيرًا إلى أنه جارٍ العمل على وضع تصورات لاصلاح المنظومة التعليمية.

وصرح شوقى بأنه سيتم إعادة النظر فى طباعة الكتاب المدرسى، وستبدأ التجربة من العام القادم بتقليل طباعة الكتب للصفين الأول والثانى الثانوى بنسبة 70%، وربط المدارس وتوصيلها ببنك المعرفة، وكذا تنمية مهارات المعلم وإعداده جيدًا، وإثابته عن طريق نقاط حوافز، وفتح باب الاختيار لمديرى المديريات عن طريق المسابقات؛ لتعيين قيادات قادرة على اتخاذ القرار، ويتم اختيارهم بعناية وعلى أسس وقواعد، بالإضافة إلى الاهتمام بالأنشطة فى المدارس، مؤكًدا أن اهتمامنا الأول ينصب نحو تحسين المخرجات التعليمية.

استمع الوزير إلى أعضاء المكتب التنفيذى لاتحاد طلاب مدارس الجمهورية، ومقترحاتهم حول كيفية التواصل بينهم وبين أعضاء الاتحاد عن طريق استخدام التكنولوجيا، والقضاء على الدروس الخصوصية، كما تم مناقشة موضوع كراسة امتحان الثانوية العامة، فضلًا عن طلبهم بتخصيص نافذة لهم على بوابة وزارة التربية والتعليم، والتعليم الفنى والاهتمام بالمواد العملية، والورش، وتوفير الخامات فى معامل المدارس، بالإضافة إلى مناقشة تحسين القناة التعليمية، والتفكير فى كيفية برمجة هذه القناة؛ لتعظيم الاستفادة للطلاب منها.

كما تم خلال الاجتماع مناقشة تفعيل دور مجلس الآباء والأمناء والمعلمين فى العملية التعليمية، وعودة الطالب إلى المدرسة، وتنسيق مدارس المتفوقين فى العلوم والتكنولوجيا.