ads
ads

اكتشاف ثقب أسود هائل بالمجرة الشمسية

ثقب في المجرة الشمسية
ثقب في المجرة الشمسية
عواطف الوصيف
ads


أكد عدد من علماء الفضاء أن المجرة الشمسية يوجد بها ثقب أسود هائل يؤثر على النجوم القريبة، وأنه سيتم عمل "تليسكوب ظاهري" قريبا لرؤيته ومعرفة أبعاده ومدى تأثيره على كوكب الأرض وفقًا لما نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.


وتعد دراسة هذا الثقب اختبارًا لصحة نظرية العالم الفيزيائي "ألبرت أينشتاين"، التي توصل لها عام 1915 وتؤكد أن المجرة الشمسية تضم العديد من الثقوب السوداء التي لاتسمح بمرور الضوء وهو ما قد يعيد فهم علوم الفيزياء من جديد.


من جانبه، قال مسئول في مركز "هارفارد سميثونيان" للفيزياء الفلكية في كامبريدج، إن هذا الاكتشاف يعد حدثا هاما في مجال الفيزياء الفلكية، مشيرًا إلى أن دراسة المتغيرات والتأثيرات التي تتعلق بهذا الثقب ستأخذ وقتًا طويلًا، ولكنهم حريصون على اغتنام الفرصة لتسجيل أول ملاحظة أو اكتشاف لهذا الحدث عن طريق "التليسكوب الظاهري"، ومن المتوقع أن تتضح النتائج خلال عام 2018.


ووفقا للصحيفة البريطانية، فإن التليسكوب الظاهري يعتمد على شبكة من هوائيات الراديو في جميع أنحاء العالم من القطب الجنوبي مرورا بهاواى وحتى الأمريكتين وأوروبا.