ads

برلمانى: الفلاح يخسر أكثر من 24 ألف جنيه فى زراعة فدان قصب السكر

 فتحى قنديل، عضو مجلس النواب عن
فتحى قنديل، عضو مجلس النواب عن دائرة نجع حمادي
محمد يوسف


هاجم فتحى قنديل، عضو مجلس النواب عن دائرة نجع حمادي بمحافظة قنا، قرار رئيس مجلس الوزراء المهندس شريف إسماعيل، برفع سعر توريد قصب السكر إلى 620 جنيهًا، مبينًا أن هذا السعر غير عادل ولا يلبي احتياجات المزارعين في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها.



وأضاف نائب دائرة نجع حمادي، في بيان له، أن الفلاح يتكبد أكثر من 24 ألف جنيه في سبيل زراعة فدان قصب السكر، موضحًا أن الفلاح هو الوحيد الخاسر في هذه المنظومة لأنه لم يُحقق هامش ربح له، خلاف ما نص عليه الدستور المصري المُعدل في عام 2014، الذي ألزم الدولة صراحةً بالاهتمام بالزراعة ودعم المزارعين والوقوف معهم.



وتابع "قنديل": "قطاع عريض من المزارعين، أصبح يفكر جديًا في الامتناع عن زراعة قصب السكر مرة أخرى، تجنبًا للخسائر التي لحقت به، والبعض منهم يفكر في بيع قطعة الأرض التي يمتلكها، وآخرون يفكرون في إيداع أموالهم في البنوك، حيث ستدر عليه دخلًا كل عام يفوق الدخل العائد عليه من زراعة قصب السكر، وهو مؤشر خطير، سيكون له عواقبه على زراعة قصب السكر باعتباره إحدى الصناعات الاستراتيجية، إذا لم تتحرك الحكومة عاجلًا وتدعم الفلاح".



وأشار " قنديل"، إلى أن قرار رفع سعر توريد قصب السكر في يد رئيس الحكومة المهندس شريف إسماعيل، وليس في يد وزير التموين، مطالبًا الوزير بالوقوف مع المزارعين في مشكلتهم وتحقيق مطلبهم.