ads

تفاصيل التحقيقات مع "بولندية" متهمة بممارسة الرذيلة مع الرجال بـ300 دولار في الساعة

المتهمة بعد القبض عليها
المتهمة بعد القبض عليها
عادل توماس ـ محمودحفني
ads


كشفت التحقيقات مع السيدة البولندية التي تمارس الرذيلة مع راغبى المتعة، أنها تستقطب الرجال من المواقع الإباحية الشهيرة، من بينها "إسكودت"، و"باك بيدج"، عبر حساب يحمل أسم "اليكاساده".


كما أوضحت التحريات أن زبائنها من الرجال الأثرياء والعرب خاصة من بلدان "السعودية والكويت"، وأنها اتفقت مع مصدر للشرطة على ممارسة الرذيلة مقابل 5 آلاف جنيه خلال ساعتين.


واعترفت البولندية في التحقيقات أنها تدعى "ماجدولينا سافرانسكا"، وكانت تقيم بمدينة شرم الشيخ وتزوجت من مصري، وأنجبت طفلة تدعى "سارة"، مضيفة أنها من شدة حبها لطفلتها وشمت أسمها على ذراعها، وحاليًا منفصلة عن زوجها، وتقيم في الدقي مع طفلتها.


تعود تفاصيل القبض على البولندية، عندما رصدت الإدارة العامة لمباحث الآداب بالقاهرة، حسابا على موقع إباحي، لإحدى الفتيات تستقطب من خلاله الرجال راغبى ممارسة الجنس الحرام؛ لمواقعتهم مقابل مبالغ مالية.


تم تشكيل فريق بحث بقيادة العقيد طاهر إخلاص، رئيس قسم التحريات، بمباحث آداب القاهرة، والذي تبين له من التحريات أن الحساب لفتاة بولندية، تعرض عليه صور لها في أوضاع مخلة؛ لاستقطاب الرجال راغبى ممارسة الرذيلة، مقابل مبلغ مالي 300 دولار في الساعة.


وأوضحت التحريات أن المذكورة، تقيم في القاهرة، وتتواصل مع الرجال عبر برنامج "واتس آب"، وتعمل على استقطابهم لممارسة الرذيلة، وأن أغلب زبائنها من الأثرياء.


وبمتابعة نشاط المذكور تبين أنها تتجه لممارسة الرذيلة مع أحد الرجال في شقة سكنية بمنطقة الزمالك، فخرجت حملة أمنية تمكنت من القبض عليها، وبحوزتها حقيبة سوداء اللون، داخلها قميص نوم أسود، و2 واقي ذكري، ومبلغ مالي 250 دولار أمريكي، وهاتف محمول.


وبالعرض على اللواء وائل جبريل، مدير الإدارة العامة لمباحث الآداب بالقاهرة، أمر بإحالتها إلى نيابة قصر النيل؛ للتحقيق معها.

ads
ads