رئيس التحرير
خالد مهران

تفاصيل مباحثات السيسي وشيخ الأزهر لإلغاء الخطبة المكتوبة

لقاء السيسي والطيب
لقاء السيسي والطيب

كشفت مصادر مطلعة داخل مشيخة الأزهر الشريف، عن أن لقاء الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، برئيس الجمهورية تم بناء على طلبه؛ لحل بعض الملفات الشائكة، من بينها تعيين رئيس جديد لجامعة الأزهر، وإلغاء الخطبة المكتوبة، وهو الخبر الذي انفرد به موقع "النبأ" ، منذ 4 أيام تحت عنوان ""الطيب" يلجأ للرئاسة و"الوزراء" لتنفيذ قرار رفض "الخطبة المكتوبة".

وقالت المصادر إن الأمام الأكبر شرح للرئيس عبد الفتاح السيسي أسباب رفض هيئة كبار العلماء الخطبة المكتوبة، ومدى تأثير ذلك على تطوير الخطاب الديني، مطالبا بضرورة انصياع وزارة الأوقاف لقرار الأزهر.

وأكدت المصادر أن الرئيس السيسي تفهم وجهة نظر شيخ الأزهر، وطالبه بإنهاء الخلاف مع الأوقاف، وفقا لرؤية الأزهر في ذلك.

 وفيما يخص رئيس جامعة الأزهر، فإن رئاسة الجمهورية تدرس بعض الأسماء المطروحة  لتولي المنصب قبل إصدار قرار رسمي بذلك.

وأوضحت المصادر أن سبب استدعاء شيخ الأزهر لوزير الأوقاف في مكتبة من أجل إبلاغة بتفاصيل ما دار في لقائه مع الرئيس، والاتفاق على إلغاء الخطبة المكتوبة.