ads
ads

«مستقبل وطن»: «أبو هشيمة» مستمر فى دعم الحزب رغم استقالة «بدران»

أحمد أبو هشيمة
أحمد أبو هشيمة
محمد يوسف
ads

قال أحمد حسن، المتحدث الرسمى باسم حزب «مستقبل وطن»، إن محمد بدران خلال الـ9 أشهر الماضية، لم يكن موجودًا تمامًا بالحزب، ما جعله غير متفرغ لإدارة الحزب، مضيفا أنه أراد أن يبتعد بشكل نهائى، وأن يترك قيادة الحزب لزملائه الموجودين في مصر؛ نظرا لإقدام الحزب على دخول انتخابات المحليات.

ونفى «حسن»، فى تصريح خاص لـ«النبأ»، وجود أى خلافات أو انقسامات داخل الحزب، كاشفا عن أن بدران وقّع مع وكلاء مؤسسى الحزب على قرار تولى «رشاد» رئاسة الحزب، ما يؤكد عدم وجود أى خلافات.

وأكد المتحدث الرسمى باسم الحزب، أن طول فترة غياب بدران لمدة أربع سنوات لن تمكنه من قيادة الحزب، موضحا أن الشخصيات التى قدمت استقالتها من الحزب كانت ستُقدم على ذلك لإقبال الحزب على دخول انتخابات المحليات، بحسب قوله.

وأشار «حسن» إلى أن هذه الاستقالات لن تؤثر على مشوار الحزب، وسيظل ماضيا فى طريقه، مؤكدا أن الحزب سيظل ثاني أكبر كتلة برلمانية وسيظل محتفظا بمكانته بين الأحزاب.

وأضاف «حسن» أنه تم اختيار أشرف رشاد لتولى رئاسة الحزب بالإجماع من قِبل أعضاء الحزب، بحضور أكثر من ثلثى الهيئة البرلمانية.

وحول تغيب البعض عن حضور المؤتمر، أكد «حسن» أن المتغيبين عن المؤتمر، لم يعترضوا على تولى رشاد رئاسة الحزب، موضحا أنهم رحبوا به كرئيس للحزب، ولا توجد لديهم أي مشكلة.

وأشار المتحدث الرسمى باسم الحزب، إلى أن رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة، أرسل برقية شكر لـ«بدران» على فترة توليه للحزب، كاشفا عن أن أبو هشيمة أعلن مواصلة مساندة الحزب ماليا، والوقوف إلى جواره فى فترة تولى أشرف رشاد رئاسة الحزب، حتى يحقق الحزب أهدافه التى أنشئ من أجلها، مشيرا إلى سعى الحزب إلى إنشاء كيان إعلامى للدفاع عنه من الشائعات التى تروج ضده.