< خبر سار للطلاب داخل جامعة أسوان
النبأ
رئيس التحرير
خالد مهران

خبر سار للطلاب داخل جامعة أسوان

نائب رئيس جامعة أسوان
نائب رئيس جامعة أسوان

أوضح الدكتور لؤي سعد الدين نصرت، نائب رئيس جامعة أسوان لشؤون التعليم والطلاب، أنه جاري استعدادات الجامعة لاستقبال العام الجامعي الجديد ٢٠٢٣/٢٠٢٢ م. 

وتابع: أنه يتم العمل على قدم وساق بالمدن الجامعية التي تتكون من عدد ٥ وحدات، وحدة صحاري، وحدة السيل، وحدة السماد للطالبات ووحدة ابو الريش، وحدة دار الضيافة للطلاب، وتمثل الطاقة الاستيعابية لها حوالي ٣٠٠٠ آلاف طالب وطالبة.

بالإضافة إلى وحدة ناصر للطالبات ولكنها في مرحلة إحلال وتجديد.

وأضاف نائب رئيس الجامعة لشؤون التعليم والطلاب، أنه ليس هناك زيادة في الرسوم المقررة من قبل مجلس الجامعة والتي تسدد مرة واحدة مع بداية التسكين وقيمتها ٢٥٠ جنيها رسوم تسكين و١٠٠ جنيه خدمات إلكترونية لحساب مركز المعلومات بالجامعة.

كما يتم دفع المقابل الشهري وهو ١٥٠ جنيه مقابل الإقامة و٢٠٠ جنيه مقابل التغذية بإجمالي ٣٥٠ جنيها شهريا للطالب أو الطالبة.

وأوضح سعد الدين، عن شروط ومعايير التسكين يتم المفاضلة بين الطلاب المستجدين الثانوية العامة، من حيث  تاريخ الميلاد، أما الطلاب القدامى من حيث الأعلى تقديرا.

كما يتم استثناء ذوي الهمم وأمراض القلب من هذه الشروط، ويتم توفير خدمة واي فاي بالمباني وصالات طعام وصالات استذكار وأنشطة طلابية على مدار العام الدراسي بالإضافة للخدمة الطبية على مدار الـ٢٤ ساعة وذلك حرصا على صحة وسلامة الطلاب.

مصرع عاملين في واقعة مأساوية بمركز نصر النوبة 

على صعيد آخر، شهدت قرية «بلانة» التابعة لمركز نصر النوبة شمال أسوان، اليوم السبت، واقعة مأساوية، بسبب مصرع عاملين أثناء قيامهما بأعمال حفر خطوط مشروع الصرف الصحى داخل القرية، حيث سقطت عليهما كتلة ترابية، أدت لوفاتهما فى الحال.

وعليه قام مأمور مركز شرطة نصر النوبة، بإخطار اللواء أشرف عبد الله، مدير أمن أسوان، بتفاصيل الواقعة.

وكلف «مدير الأمن» بسرعة انتقال فريق من الحماية المدنية برفقه رجال مباحث ومأمور مركز نصر النوبة، بالتنسيق مع الجهات التنفيذية وهيئة الصرف الصحي.

وخلال دقائق معدودة،  تمكن رجال الحماية المدنية فى استخراج جثتي العاملين من تحت الكتلة الترابية وتم نقلهما بواسطة سيارات الإسعاف إلى مشرحة دراو العمومية.

وكشفت التحريات التى أجراها النقيب أيمن شمة، معاون مباحث مركز نصر النوبة، عن أن العاملين أثناء قيامهما بأعمال حفر خطوط الصرف بطول 6 أمتار بمشروع الصرف الصحي انهارت كتلة ترابية عليهما، مما أسفر عن لفظ أنفاسهما الأخيرة فى الحال، ولا توجد شبهة جنائية حول الواقعة.

وتم نقل الجثتين للمشرحة تحت تصرف النيابة، وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة.