ads
ads

«الدم بقى ميه».. عامل يتخلص من شقيقته وزوجها وابنتهما حرقًا بسوهاج

3 جثث لمواطنين
3 جثث لمواطنين
أحمد عمران
ads

كشفت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن سوهاج عن وجود شبهة جنائية فى واقعة وفاة سيدة وزوجها وابنتهما فى حريق مسكنهم بمنطقة حي الكوثر شرقي محافظة سوهاج وتبين أن شقيق الأولى وراء ارتكابها تم ضبطه وإحالته إلى النيابة العامة.

جاء ذلك فى إطار جهود أجهزة وزارة الداخلية لكشف ملابسات ما تبلغ لقسم شرطة الكوثر بمديرية أمن سوهاج من بعض الأهالى بنشوب حريق بإحدى الشقق السكنية بدائرة القسم وإخماد الحريق والذي نتج عنه وفاة قاطنيها (مالك الشقة، وزوجته، وكريمتهما) واحتراق محتويات الشقة بالكامل.

وبسؤال والدة مالك الشقة قررت بعلمها بحدوث الحريق من الأهالى ولم تعلل سببًا لنشوبه، وأشارت التحريات الأولية إلى وجود شبهة جنائية، وتم نقل الجثث إلى مشرحة المستشفى تحت تصرف النيابة العامة.

ونظرًا لما تمثله الجريمة من خطورة على الأمن العام بسوهاج، أمر اللواء محمد عبد المنعم شرباش مساعد وزير الداخلية مدير أمن سوهاج بتشكيل فريق بحث جنائي تحت إشراف اللواء محمد زين، مدير المباحث الجنائية؛ لكشف غموض الواقعة والوقوف على ملابساتها والتوصل لمرتكبيها وسرعة ضبطه.

توصلت جهود فريق البحث الجنائي المشكل برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة إدارة البحث الجنائى بمديرية أمن سوهاج إلى أن وراء ارتكاب الواقعة شقيق المتوفاة عامل، "له معلومات جنائية"، مقيم بدائرة مركز شرطة أخميم.

وعقب تقنين الإجراءات تم استهداف المتهم بمأمورية أسفرت عن ضبطه، وبمواجهته اعترف المتهم بارتكاب الواقعة لوجود خلافات بينه وبين شقيقته وزوجها، وأقر أنه فى سبيل ذلك بيت النية وعقد العزم على التخلص منهما، واعد لذلك الغرض عدته، حيث توجها إلى المكان الذى أيقنا سلفا تواجد المجنى عليهما فيه بمسكنهما وما أن وصل إلى مسرح الجريمة حتى دلف المتهم إلى الشقة وسكب مواد قابلة للاشتعال وأشعل النيران فى الشقة مما أد لاحتراقهما وابنتهما داخل الشقة.

وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة وتولت النيابة العامة مباشرة التحقيقات والتصريح بدفن الجثث عقب ذلك.