ads
ads

تصريحات مهمة جدا لـ«وزير الكهرباء».. اعرف التفاصيل

وزير الكهرباء
وزير الكهرباء

أكد الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء و الطاقة المتجددة، أن مراجعة فواتير استهلاك الكهرباء من النواحى المالية وتقسيم المديونيات والتراكمات الموجودة بعدادات الكهرباء لدى بعض المشتركين هى مسئولية شركات توزيع الكهرباء وليست من اختصاص شركة شعاع المسئولة عن تسجيل قراءات عدادات الكهرباء.


وأوضح وزير الكهرباء، أن شركة شعاع دورها يقتصر على إحضار قراءة من خلال التقاط الصورة باستخدام برنامج القراءة الموحد وإرسالها لشركات التوزيع، مؤكدا أن وزارة الكهرباء وشركة شعاع يتعاونان مع بعضهما البعض لإنجاح منظومة الكشف و إصدار فاتورة سليمة تعبر عن الاستهلاك الفعلى للمواطن وتحافظ على حق الدولة.


وقال شاكر، إن برنامج القراءة الموحد تم تطبيقه بجميع شركات توزيع الكهرباء الـ9 على مستوى الجمهورية بالتعاون مع شركة شعاع المسئولة عن تسجيل قراءة عدادات الكهرباء و تنفيذ البرنامج، موضحا أن خلال تجربة البرنامج تم معالجة كافة المشاكل التقنية والفنية قبل تعميمه رسميا لتجنب حدوث أى اخطاء تودى الى اصدار فواتير استهلاك خاطئة.
 

وأشار وزير الكهرباء، إلى أن برنامج القراءة الموحد سيقضى تماما على تسجيل قراءات وهمية اعتماداً على مبدأ متوسط الاستهلاك ، موضحاً أنه يجعل العاملين بشركة شعاع المسؤولة عن تسجيل قراءة عدادات الكهرباء  على النزول للمشترك وتسجيل قرائته الفعلية نظرا لاعتماد البرنامج على التقاط صورة للعداد ليتمكن من تسجيل القراءة من أمام عداد الكهرباء الخاص بالمشترك.


وأكد الوزير أن البرنامج تم تصميمه بحيث أن الجهاز الخاص بتسجيل القراءة لا يمكن أن يعمل إلا من أمام العداد الخاص بالمشترك ، مشيراً إلى أنه سيتم تسجيل أول قراءة من خلال التقاط صور لعداد المشترك ليتم تسجيل القراءة من خلال الصورة لذلك يصعب التلاعب فى هذا البرنامج ويضمن حق الدولة و المواطن معا فى أن تحصل الأولى على مستحقاتها و يسدد الثانى استهلاكه الفعلى فقط.