ads
ads

بعد البراءة.. أحمد عبدالله: لست بلطجيًا لأضرب زوجتي

أحمد عبدالله وزوجته سارة نخلة_
أحمد عبدالله وزوجته سارة نخلة_ أرشيفية
ads

لأول مرة تحدث الممثل أحمد عبد الله عن خلافاته مع زوجته الممثلة السورية سارة نخلة، والتي وصلت لساحات المحاكم.


وقال عبد الله: "حصلت مؤخرا على حكم ببراءتي من اتهاماتها لي بضربها، وهذا الاتهام كان باطلا، خصوصا أنها اتهمتني زورا بضربها في الشارع، أمام الناس، وهذا ما لم يحدث، هناك مشاكل عائلية ولكني لا أعرف سبب اتهامها لي بهذا الأمر"، وأنا لا أنتهج هذا الأسلوب في حياتي ولم أتربى على هذه الأمور، أنا ممثل وشخصية معروفة للجميع ولست بلطجيا".


وتابع قائلاً: "لست ممانعا للطلاق، ولكن سارة نخلة صرحت أن الخلع يناسبها، وفوجئت بها تقاضيني طالبة الطلاق وأمام المحاكم مازال هناك 3 قضايا ضدي وهم إيصال أمانة والتعرض للضرر والنفقة"، وقال أرغب في إعطائها حقها الشرعي كاملا، لكن ما يصدر منها من أفعال وأقوال للأسف ليس في مصلحتها".


كان أحمد عبد الله محمود حصل على حكم بالحبس في قضية اعتدائه بالضرب على سارة نخلة، ولكن مؤخرا تم الاستتئناف وتبرأته من هذه التهمة، بدأت تداول أخبار انفصال سارة نخلة وأحمد عبد الله محمود في أكتوبر الماضي.

ads
ads