ads
ads

حنان فكرى تكشف لـ«النبأ» ملامح برنامجها فى انتخابات التجديد النصفى بـ«الصحفيين»

الصحفية حنان فكري
الصحفية حنان فكري
وائل العشري


قالت حنان فكرى، عضو مجلس نقابة الصحفيين السابق، والمرشحة لمقعد عضوية المجلس «تحت السن»، إنّ انتخابات التجديد النصفي الحالية تشهد زخمًا وتنافسًا كبيرًا،  وهذا أمر جيد للغاية ويصدر صورة ذهنية طيبة لرأى العام عن الصحفيين.


وأضافت «فكري» لـ«النبأ» أن الملامح الأولية لبرنامجها، تركز على ثلاثة أشياء أهمها: حرية الرأي والتعبير من خلال وجود تشريعات ولوائح عادلة تضمن حرية المهنة واستقلاليتها وأيضًا حماية الصحفيين.


واستطردت «فكري»: «ثاني هذه الأشياء هي الرعاية الاجتماعية التي يجب أن  تُوضع لها منظومة ذاتيًة تضمن لها الاستمرارية دون النظر لمن يتولى إدارتها، فبين صفوف الجمعية العمومية عدد كبير مصابون بمرض السرطان ويجب على الصحفيين جميعًا التكاتف معهم ودعمهم نفسيًا ومعنويًا ليهزموا هذا المرض اللعين، بجانب أن هناك عددًا أخر بلغ من العمر عتيًا وأصبحوا نزلاء بعدد من دور المسنين ويجب دعم هؤلاء أيضًا معنويًا فأنا أريد أن أكون لسانًا لمن ليس له لسان لإيصال صوته الخافت.


وتابعت: «بخلاف الرعاية الاجتماعية يجب أيضا التركيز على دعم موارد النقابة وتعظيمها من خلال تأجير استوديوهات الإذاعة والتليفزيون بالمبنى للأخريين بمبالغ مجزية تكون مدة تأجيرها قصيرة وليست طويلة احتكارية؛ حتى تستفيد النقابة أقصى استفادة لها وهذا الأمر يكون من خلال لجنة مُشكلة تحدد المقابل المادي المناسب».


وتجرى انتخابات التجديد النصفي في مارس المقبل على مقعد «النقيب» الذي يشغله حاليًا عبد المحسن سلامة، رئيس مجلس إدارة مؤسسة «الأهرام»، و«6» من أعضاء المجلس المنتهية مدتهم، وهم الزملاء حاتم زكريا وخالد ميرى ومحمد شبانة وإبراهيم أبو كيلة وأبو السعود محمد ومحمود كامل.

ads