ads
ads

اكتشاف أول تشابه بين مدمني المخدرات والفيسبوك!

إدمان فيسبوك
إدمان فيسبوك
ads


أظهرت دراسة جديدة أن الأشخاص الذين يستخدمون وسائل التواصل الاجتماعي بشكل مُفرط يحصلون على نفس سمات مدمني المخدرات والمُقامرين.

وجد الباحثون في جامعة ولاية ميشيغان (MSU) وجود صلة بين الاستخدام المُفرط لوسائط التواصل الاجتماعي واتخاذ القرارات الخطرة التي تشيع عند مدمني المخدرات.

وتعد الدراسة الأولى من نوعها؛ لفحص العلاقة بين القدرة على اتخاذ القرا، ووسائل الإعلام الاجتماعية، وتلفت الانتباه مرة أخرى إلى تأثير وسائل الإعلام الاجتماعية على الصحة العقلية.

وقال الباحث الرئيس بالدراسة: "نحو ثُلث البشر على كوكب الأرض يستخدمون وسائل التواصل الاجتماعي وبعضهم يستخدم تلك الوسائل بشكل مُفرط، وحين يقومون باتخاذ القرار يكون أشبه بالقرار الذي يتخذه مدمني المخدرات من حيث خطورته وعدم تقديره الموقف بشكل دقيق.

كما أنهم في بعض الأحيان يفشلون في التعلم من أخطائهم ويستمرون في مسار النتائج السلبية.

تشير المؤسسات الخيرية الصحية والرفاهية بشكل متزايد إلى تأثيرات وسائل الإعلام الاجتماعية على أشياء مثل النوم والصحة العقلية وحتى العلاقات.

وكانت الجمعية الملكية الصحية البريطانية قد أطلقت في سبتمبر الماضي حملة؛ لتشجيع الناس على ترك المنصات مثل فيسبوك وإنستغرام وتويتر.

وفي الآونة الأخيرة، أطلق Instagram لوحة بيانات تحدد للأشخاص ما يقضوه يوميًا على تطبيق التواصل.