ads
ads

«مفيش رحمة».. تفاصيل طرد مريضة من مستشفى قصر العينى

المريضة
المريضة
إبراهيم بكري

المريضة
المريضة

شهدت وحدة الاستقبال بمستشفى قصر العيني 185 الجديد، واقعة كارثية بعد قيام طبيب بطرد المريضة هبة نصر محمد، 18 سنة، وتقيم بالجيزة، والتى تعاني من جلطة مفاجئة بالمخ منذ أول أمس.

ورصدت «النبأ» ظروف وملابسات الواقعة من أمام بوابة المستشفى على لسان والدة المريضة والتى أكدت أن ابنتها أصيبت بجلطة بالمخ منذ أول أمس، وحضرت بها إلى وحدة الطوارئ بمستشفى قصر العيني، وبالفعل استقبلوها وبعد توقيع الكشف الطبي عليها، تم «حقنها».


وتابعت: ومنذ هذه اللحظة حدثت تغيرات خطيرة فى فم وعين ابنتى، ورجعت بها مرة أخرى اليوم، وعندما دخلت بها المستشفى رفض الأطباء استقبالها، معللين بأن سبب هذا الرفض أن المستشفى لا يستقبل مثل هذه الحالات.


واستكملت: عندما قلت للطبيب إن ابنتى حالتها سيئة ويجب إعطاؤها أي شيء لعدم تدهور حالتها، قال لها «أنا ها أعملك إيه اتفضلي اخرجي بره، وتعالى بكرة في قسم الكشوفات».


وختمت: حالة ابنتى تتدهور منذ أخذ الحقنة، ونحن من  أسرة فقيرة ووالدها رجل أرزقي يعمل في «المعمار»، ولا يستطيع الذهاب بها إلى مستشفى خاص.

ads