ads
ads

تقرير بالصور.. الإسكندرية تشهد حوادث خطيرة فى أسبوع: «أمطار وانهيارات ووفيات»

جانب من النوة غرق المركب
جانب من النوة "غرق المركب"
ايمان قشطة
ads


تعرضت محافظة الإسكندرية، الأيام الماضية، لنوة أمطار ورياح هى الأسوأ خلال السنوات الأخيرة، وأسفرت عن غرق معظم شوارع المحافظة الساحلية؛ بسبب تراكم مياه الأمطار، ما أدى لتعطل حركة المرور والسير وانهيارات لبعض المساكن وحالات وفيات وإصابات وتسرب المياه للمنازل والمحال التجارية.


وتسببت شدة الأمطار وسرعة الرياح في انهيار سور تابع لشركة الإسكان والتعمير مقام على أرض فضاء في منطقة العوايد شرق الإسكندرية، ما أدى لتحطم ثلاث سيارات ميكروباص وملاكي ونقل جامبو تصادف وجودهم أسفل السور.


وفي ميناء المكس تعرضت «مركبا صيد» للغرق بسبب ارتفاع الأمواج التي وصلت إلى «5» أمتار، وكانت شدة الرياح 30 عقدة في الدقيقة.


وكشفت المعاينة المبدئية للمركب الأولى عن سوء حالتها وعدم وجود صيانة لها منذ فترة طويلة وسوء حالة ميناء الصيد بالمكس بينما تدخلت قوات الإنقاذ لمحاولة انتشال المركب الثاني الذي ظل يصارع الأمواج لعدة ساعات.


وفي منطقة لوران بوسط الإسكندرية، توفىّ شخص، وأصيب أخر إثر سقوط لوحة إعلانات، وتبين من الفحص أن اللافتة تعلو محلات بالطابق الأرضي بالعقار والتي تصادف مرورهما أسفلها.


تم نقل المتوفى لمشرحة كوم الدكة والمصاب للمستشفى الميري.


وفي منطقة المنشية التابعة لحي الجمرك، انهار جزء من عقار خالٍ من السكان مكون من طابقين على سيارة أسفل العقار دون حدوث إصابات وفي منطقة مينا البصل التابعة لحي غرب أدت شدة الأمطار إلى انقلاب سيارة ميكروباص بها ثمانية تلاميذ في المرحلتين الابتدائية والإعدادية بمدرسة سانت كاترين التابعة لمنطقة المنشية وتم نقلهم لمستشفى الميرى وكرموز العمالي.


بينما، توفيّ شخص تصادف مروره أسفل عقار في محطة مصر خالٍ من السكان ومكون من ثلاث طوابق كما تسببت النوة في حدوث حريق هائل بالتانك 205 بمستودع شركة مصر للبترول بوادي القمر دون حدوث إصابات والذي كان يمتليء بالمواد البترولية الأمر الذي أدي لحدوث ذعر بالمنطقة


وعلي الفور، انتقلت قيادات القوات المسلحة والشرطة والمحافظة حيث تم السيطرة علي الحريق بـ20 سيارة إطفاء تابعة لشركات البترول وقوات الحماية المدنية والمنطقة الشمالية العسكرية


وفي منطقة الرأس السوداء شرق الإسكندرية شب حريق هائل بإحدى الورش بمنطقة سيتي لايت وفي الحضرة لم يتمكن المرضى من دخول مستشفى ناريمان؛ بسبب تراكم مياه الأمطار أمام بوابات المستشفى.

ads
ads
ads