ads

كشف غموض واقعة العثور على جثة سيدة طافية في ترعة بالبحيرة

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
إبراهيم بكرى
ads

نجحت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن البحيرة فى كشف غموض واقعة العثور على جثة لسيدة مجهولة الهوية، طافية على سطح المياه بترعة الخندق أسفل كوبرى مدينة ايتاى البارود -بالبحيرة.

ترجع أحداث الواقعة بتلقى اللواء جمال الرشيدى مساعد الوزير مدير أمن البحيرة إخطاراً، من مركز شرطة ايتاى البارود،مفاده العثور على جثة لسيدة مجهولة الهوية  طافية على سطح المياه بترعة الخندق أسفل كوبرى مدينة ايتاى البارود بدائرة المركز.

وبالانتقال والفحص تبين أن الحثة لسيدة فى العقد الثالث من العمر ترتدى كامل ملابسها وبمناظرة الجثة تبين عدم وجود إصابات ظاهرية عليها،تم نقل الجثة إلى المشرحة ووضعت تحت تصرف النيابة العامة،وبتوقيع الكشف الطبي عليها بمعرفة مفتش الصحة، أفاد بعدم وجود إصابات ظاهرية، ووجود زبد رغوى من الفم والأنف ووجود انتفاخ بالبطن، ويرجح أن سبب الوفاة إسفكسيا الغرق، ولا يمكن الجزم بوجود شبهة جنائية من عدمه.


وعلى الفور أمر اللواء جمال الرشيدى مدير أمن البحيرة بتشكيل فريق بحث من ضباط مباحث المديرية أشرف عليه اللواء محمد أنور هندى مدير إدارة البحث الجنائي بالمديرية، وبمشاركة ضباط مباحث مركز شرطة ايتاى البارود لكشف غموض الواقعة.

وأسفرت جهود ضباط البحث الجنائي لكشف هوية المتوفية، تدعى صباح. ر.م. 36 سنة ربة منزل، وتقيم قرية كفر مساعد بدائرة المركز. 

وبسؤال كل من زوجها يدعى رضا.ع.ع 37 سنة فلاح ومقيم بذات الناحية، وشقيقتها "حلويات" 40 سنة مدرسة ومقيمة مدينة إيتاي البارود، قررا أن المذكورة تعاني من مرض نفسي وتعالج منه منذ فترة طويلة، وأضافا بمحاولتها الانتحار أكثر من مرة وأنها كانت حاملًا في شهرها السابع، ولم يتهما أحدًا السبب فى ذلك.

تم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة، وتحرر بذلك المحضر الازم،كما اخطرت النيابة العامة التى تولت  وصرحت بدفن الجثة بعد مناظرة الطب الشرعى.

جثة «مجهولة الهوية» تُثير «رعب» الأهالى فى مركز بالبحيرة

http://tempuri.org/tempuri.html