ads
ads

تحذير هام للفتيات من "ريجيم أوليفيا"!

أوليفيا مون
أوليفيا مون
ads


أوليفيا مون، فنانة أمريكية، تمارس حمية غذائية صارمة، تتناول فيه كميات صغيرة وأنواع محددة من الطعام للمحاولة أن تظل لائقة جسدية للعديد من الأدوار الفنية.

ويرى خبراء التغذية بأن خطة النظام الغذائي لتلك النجمة - التي تبدو كأنها نباتية تمامًا - تشير إلى أنها تعاني من نقص في تناول الطعام، حيث تكتفي باستهلاك حوالي 1000 سعر حراري في اليوم، وهو ما يمكن أن يصيب مون أكثر مما يضرها.

وتتضمن الخطة الغذائية لأوليفيا ثمرة أفوكادو واحدة يتم وضع الليمون عليها، خلال وجبة الإفطار، بعد ذلك، تختار السيدة البالغة من العمر 38 عامًا تناول وجبة خفيفة من التفاح وزبدة الفول السوداني.

أما وجبة الغداء فعادة ما يكون الكاري الأصفر مع الأرز الأبيض والخضروات، تليها وجبة خفيفة من الفواكه وزبدة البندق، أما الوجبة الأخيرة، فإنها عادة ما تستمتع بسلطة بسيطة مع الخضار والكينوا.

في حين أنه من غير الواضح بالضبط عدد السعرات الحرارية التي تستهلكها مون في يوم متوسط ​​حيث أنها لا تكشف عن حجم حصتها، يشير أحد خبراء التغذية وأخصائي اضطرابات الأكل إلى أن الخطة المذكورة أعلاه تصل إلى حوالي 1000 سعر حراري، وهو نصف الكمية اليومية الموصى بها للنساء.

وهو ما يعني أيضًا أن أوليفيا تعاني من فقدان مجموعة متنوعة من العناصر الغذائية الأساسية التي تشكل جوهر الصحة العامة والرفاهية، وكذلك عدم استهلاك ما يكفي من البروتين الضروري لنمو العضلات وإصلاحها، وهي الدهون الأساسية اللازمة لامتصاص المغذيات والكربوهيدرات التي تعتبر حيوية لتغذية الدماغ والجسم".

كما أن تلك الكميات البسيطة تعني سوء التغذية ونقص الوزن، الذي يمكن أن يؤدي بدوره إلى ضعف جهاز المناعة والعظام الهشة والشعور بالتعب.

ads
ads