ads
ads

دلائل براءة «CIB» من تباين حسابات أحد العملاء

البنك التجاري الدولي
البنك التجاري الدولي


كشفت مصادر لـ«النبأ»، عن الحقيقة الكاملة لواقعة استيلاء مدير فرع البنك التجاري الدولي، في محافظة الإسكندرية على 180 مليون جنيه من أموال المودعين.

وكان البنك التجاري الدولي، أصدر بيانًا صباح اليوم الخميس، حول استقبل شكوى، من أحد العملاء مساء الثلاثاء الماضي، حول وجود تباين في أرصدة الحساب الخاص به.

‎وأكد البنك، أنه تم اتخاذ الإجراءات اللازمة على الفور لمراجعة العمليات المصرفية؛ للوقوف على حقيقة ما ورد في شكوى العميل بخصوص حسابه الشخصي، ومازالت التحقيقات مستمرة في هذه المسألة لتسوية الأمر بأقصى سرعة مع العميل مقدم الشكوى.

وفي هذا السياق، قالت المصادر، إن المسئول عن الواقعة موظف بخدمة عملاء البنك التجاري الدولي يدعى ياسر مصباح وليس مدير الفرع، حيث كانت تربطه علاقة «بيزنس» خارج إطار البنك وتعاملاته، بصاحب الشكوى وهو رجل أعمال يمتلك «بيزنس» خاص بالأراضي.

وأضافت المصادر، أنه بالفعل تم صرف شيكات بمبالغ «ضخمة» من الحساب الخاص بصاحب الشكوى، ولكن بعمله وتحمل اسمه مسلمه إلى المدعو ياسر مصباح، بحكم «البيزنس» الذي بينهما، بعيدًا عن إدارة البنك.

وأشارت المصادر، إلى أن صاحب الشكوى رفض توجيه اتهامات إلى البنك، مؤكدة أن ما حدث هو خلافات حول «البيزنس»، بين صاحب الشكوى وموظف خدمة العملاء في البنك التجاري الدولي بفرع إسكندرية.

أما عن تحويل أموال إلى حسابات خارج البنك، فأكدت المصادر، أن المبالغ التي تم تحويلها من حساب صاحب الشكوى بالبنك التجاري الدولي، إلى حسابات ببنوك آخرى داخل مصر، تحمل نفس اسم صاحب الشكوى كما أن التحويلات تمت بمعرفته.

فيما أوضحت المصادر، أنه موظف خدمة العملاء سافر إلى الخارج، بعد شعوره بخطورة وجوده في مصر؛ نتيجة علاقات العمل و«البيزنس» التي تجمعه مع العميل.

ويذكر أن البنك التجاري الدولي حصل على العديد من الجوائز، بالإضافة إلى وضعه مؤخرًا ضمن المناهج والدراسات التى تقدمها كلية لندن للأعمال والخاصة بنماذج الأعمال الناجحة.