ads
ads

كيف تسبب الواتس آب في انتشار الجريمة بالهند؟!

واتس آب
واتس آب
ads


تنتشر في الهند العديد من رسائل التهديد عبر تطبيق الواتس آب التي تحذرهم من القتل والاغتصاب والضرب في منطقتهم، بل واختطافهم وبيع أعضائهم.

من جانبهم ناشد المسؤولون في الهند، الناس بعدم الاعتقاد أو نشر الشائعات المنتشرة على وسائل التواصل الاجتماعي. لكنهم تستمر في الانتشار.

مؤخرًا، قالت الشرطة في الهند إنها ألقت القبض على 23 شخصًا بقرية رامكو، ، يشتبه في أنهم أعضاء بعصابة من الخاطفين الأطفال، ثبت في النهاية برائتهم، وهو ما يعود إلى الشائعات الكثيرة التي انتشرت في القرية عبر واتساب من وجود عصابة من الخاطفين بالقرية.

ويوجد في الهند أكثر من 200 مليون مستخدم لتطبيق واتساب، وهو سوق مستمر في النمو، فهناك أكثر من مليار مشترك في الهاتف يستخدمون مجموعة واسعة من منصات التواصل الاجتماعي، لكن واتساب تحديدًا، أسرع في نشر المعلومة بدون سياق، وهو ما يدفع بشكل كبير إلى نشر الشائعات، حيث يبدو أنه من الصعوبة بمكان توثيق أو ضمان صحة المعلومة.

ولا تكتفي الرسائل الكاذبة في الهند لنشر أخبار الجرائم المروعة، بل يتم نشر قصص كاذبة عن وظائف مزيفة أو نصائح طبية مزورة تنتشر بسرعة بين الناس.

من جانبه أعرب واتس آب في بيان لرويترز عن أسفه لانتشار الشائعات عبر منصته، مشيرًا إلى قيام الشركة بمزيد من الجهود في مجال التعليم؛ ميزات لدينا وكيفية اكتشاف الأخبار المزيفة".

وأضاف أن حماية الخصوصية والتي تلقى أهمية قصوى عند واتس آب، تتسبب من جهة أخرى في عمل ثغرات على تلك الشاكلة بالبرنامج، والتي تؤدي لنشر أخبار كاذبة.

ads