ads

ننشر نص التحقيقات مع أسرة والد «طفل البامبرز» بالمطرية

النبأ
ممدوح صادق
ads


تباشر نيابة حوادث شرق القاهرة، برئاسة المستشار مصطفى مخلوف تحت إشراف المستشار إبراهيم صالح المحامي العام الأول لنيابات شرق القاهرة التحقيق مع المتهمين بقتل والد "طفل البامبرز" بالمطرية، حيث استمعت النيابة إلى شهادة زوجة المجني عليه وأولاده.

وقالت زوجة المجني عليه، أمام النيابة اليوم فى التحقيقات، إنها فوجئت بقيام 5 أشخاص بالوقوف أمام المنزل وإلقاء وابل من الشتائم عليها وعلى زوجها، ثم سرعان ما طلبوا من المجني عليه النزول إليهم من أجل التفاهم وإنهاء الأمر، وعند نزوله إلى الشارع لم يجد سوى الغدر، حيث قاموا بضربه وسحله في الشارع حتى الموت.

وأكدت كلامها بأن المتهمين لم يرحموا زوجها خاصة عندما رفض التنازل عن المحضر ضد المتهم باغتصاب الطفل حمزة العام الماضي، كما استمعت النيابة أيضا إلى شهادة ابنة المجني عليه والتي أكدت أنها رأت المتهمين وهما يقومون بضرب والدها والتناوب على طعنه بالأسلحة البيضاء حتى لفظ أنفاسه الأخيرة.

وطالبت النيابة رجال المباحث بسرعة ضبط وإحضار المتهمين الهاربين في الواقعة.

يذكر أن نيابة حوادث شرق القاهرة، برئاسة المستشار إبراهيم صالح المحامي العام الأول ، في وقت سابق، قامت بتجديد حبس 4 متهمين بقتل والد الطفل حمزة المغتصب على يد متهمين في الواقعة المعروفة إعلاميًا بـ «طفل البامبرز»، ١٥ يومًا على ذمة التحقيقات، لحين ورود تقرير الطب الشرعي.

وأكدت مصادر أمنية أن شقيق أحد المتهمين بإلقاء الطفل حمزة من الطابق الخامس في أحد العقارات بالمطرية، بعد فشلهما في اغتصابه، قام بقتل عبد الهادي محمود، والد الطفل الصغير بعد رفضه التنازل عن القضية.

ويذكر أن قسم شرطة المطرية تلقى بلاغًا، من الأهالي بنشوب مشاجرة وسقوط قتيل فانتقل رجال المباحث إلى مكان الواقعة وعثر على جثة عبد الهادي محمود شاهين والد الطفل حمزة مصابًا بـ4 طعنات من أسلحة بيضاء.

وأفادت التحريات، أن مشادة كلامية نشبت بين أهل الطفل المعتدى عليه العام الماضي وبين أهل الطالبين المتهمين في الواقعة بسبب رفضهم التنازل عن القضية فاعتدوا عليه بعدة طعنات وهو ما أدى لمقتله.

صرحت النيابة، بتشريح جثة المجني عليه وإعداد تقرير الصفة التشريحية بشأنه وأمرت بدفنه، كما طلبت تحريات المباحث حول الواقعة.

تعود تفاصيل الواقعة إلى رمضان الماضي، حين تلقي قسم شرطة المطرية بلاغًا من الأهالي بالعثور على طفل يدعى حمزة 3 سنوات ملقى داخل منور عمارة بعد سقوطه من الطابق الخامس وبسؤال شهود الواقعة للوقوف على ظروفها وملابساتها، أكدوا أنهم فوجئوا بسقوط المجني عليه من الأعلى وكان لا يرتدي سوى «البامبرز».

وتم القبض على المتهمين وهما: «عرفة. ف» طالب و«محمود. أ» طالب، وقررت نيابة حوادث شرق القاهرة الكلية بإشراف المستشار إبراهيم صالح المحامي العام إحالتهما لمحكمة الجنايات بتهمة محاولة اغتصاب الطفل حمزة والشروع في قتله بإلقائه من الطابق الخامس، وقررت المحكمة تأجيل نظر القضية إعلاميًا بـ «طفل البامبرز» لجلسة 12 أغسطس المقبل.