ads

لقاء جنسي «عنيف» وكسر في قضيب رجل بريطاني.. هذا ما حدث معه في النهاية

النبأ
ads


فقد رجل بريطاني ذكورته، بعد لقاء جنسي عنيف بصديقته، وتعرض «قضيبه» لكسر، لم يلاحظه إلا بعد 12 ساعة!


تبدأ القصة من لقاء جنسي عنيف بين رجل بريطاني يبلغ من العمر 47 عامًا، كُسر خلاله عضوه الذكري، وهو ما لم يلاحظه الرجل الذي استمر في العلاقة الجنسية لنهايتها، حيث كان قادرا على الاستمرار في الجماع والحفاظ على الانتصاب.


وبعد أن وجد الرجل دماء في البول، وصعوبه في تمريره، قام بالكشف عند أحد الأطباء المتخصصين الذي أكد له أنه يعاني من كسر في القضيب!


وكافح الأطباء في مستشفى كلية لندن الجامعية من أجل إعادة جبر العضو، لأنه كان متورمًا ومكسور بشكل كامل!


وقام فريق طبي بإجراء موجات فوق صوتية للتأكد من تلك الشكوك، وأظهرت الأشعة، أن هناك كسرًا في القضيب، وأن البول متراكم في أنسجة القضيب، مع وجود جلطة دموية، وعلى الفور تمت إحالة المريض إلى قسم جراحة المسالك البولية لإجراء عملية جراحية، لجبر الكسر!


وقال الجراحون إنه تعافى خلال أسبوعين.


ويقول الأطباء أن ما حدث هو قيام الرجل بحركات غير عادية أثناء ممارسة الجنس، كما أنه تناول بعض العقاقير المنشطة جنسيًا وبعض المخدرات، التي لم تجعله يشعر بالألم أو بوجود شئ خاطئ أثناء ممارسة العلاقة، وهو ما نتج عنه الكسر، وعدم الشعور به إلا بعد 12 ساعة كاملة!