ads

بعد الحوت الأزرق.. خبراء يحذرون من لعبة "Fortnite" العنيفة!

لعبة Fortnite
لعبة Fortnite


حذرت مجموعة من المدارس الابتدائية البريطانية أولياء الأمور من ممارسة أطفالهم لعبة الفيديو العنيفة Fortnite.

وانتشرت اللعبة بشكل كبير بين الأطفال أقل من 12 عام في المدارس البريطانية، وأصبحوا مهووسين باللعبة، مما يؤثر على تركيزهم في المدرسة، بل إنها تحول الأطفال الهادئين إلى مثيري شغب ومهووسين بالقتل بالبنادق.

يأتي ذلك في الوقت الذي يفكر فيه أعضاء البرلمان البريطاني في إدخال قوانين يمكن أن تؤدي إلى فرض غرامات على الشركات التي تفشل في فرض قيود على السن القانونية لممارسة تلك الألعاب العنيفة.

خلال لعبة Fortnite، يقاتل اللاعبون من أجل البقاء على قيد الحياة في جزيرة ضد الغرباء عبر الإنترنت، ويقتلون بعضهم البعض حتى يظل شخص واحد فقط، وقد تم منح اللعبة تحذير من أن يمارسها الأطفال أقل من 12 سنة، لاحتوائها على مشاهد عنيفة.

ومؤخرًا ظهر عدد من الحالات لأطفال تعاني من حالة إدمان للعبة لا يتجاوز أعمارهم 12 عام، ويصف خبراء الطفولة في بريطانيا الوضع بأنه مروع، فيما حذر الخبراء مطوري ألعاب الفيديو، بتحمل مسؤولية التأثير المحتمل للمحتوى القابل للإدمان، خاصة أنها تحول الأطفال لأشخاص عنيفة في حالات الغضب.