ads

تفاصيل سرقة عامل يرتدي النقاب لـ 103 آلاف جنيه من شركة بالتجمع

المتهمان بالسرقة
المتهمان بالسرقة

كشفت الأجهزة الأمنية بالقاهرة بقيادة اللواء محمد منصور، مدير المباحث، غموض واقعة سرقة 103 آلاف جنيه من داخل شركة بمنطقة التجمع الأول وتبين أن عاملا بتلك الشركة وشقيقه وراء ارتكاب الواقعة.

تلقى الرائد تامر عبدالشافى رئيس مباحث قسم شرطة التجمع الأول بلاغا من محمد ح، 45 سنة، صاحب الشركة للتوريدات مفادة أن من غادر القاهرة وعقب عودته اكتشف سرقه مبلغ مالي 103 آلاف جنيه من داخل درج المكتب بالشركة ملكه ولم يتهم أو يشتبه فى أحد بالسرقة. 

وأسفرت جهود البحث إلى أن وراء ارتكاب الواقعة كلا من محمد ع، 24 سنة، ساع بنفس الشركة وشقيقة أحمد ع، ترزى.

وعقب تقنين الإجراءات وبإعداد الأكمنة اللازمة بالأماكن التي يتردد عليها المتهمان أسفرت أحدها عن ضبطهما، بمواجهتهما بالتحريات أيداها واعترفا بارتكاب الواقعة،.

وأضاف الأول أنه نظرًا لعمله بالشركة محل الواقعة وعلمه باحتفاظ المجني عليه بمبالغ مالية كبيرة بداخلها اختمرت في ذهنه فكرة سرقتها وترك باب شرفه الشركة محل عمله مفتوح قبل انصرافه واستعان بشقيقه لتنفيذ مخططه وتوجها لمقر الشركة مرتديان الزي الحريمي "نقابا" وتمكنا من الدخول والاستيلاء على المسروقات من داخل الدرج الخاص بالمجني عليه وفرا هاربين.

وتم بإرشادهما ضبط مبلغ 97 ألف جنيه بمسكنهما وأضافا بإنفاقهما باقي المبلغ المالي المستولي عليه على متطلباتهما الشخصية وتخلصهما من الملابس المستخدمه في ارتكاب الواقعة بحرقها. 

وباستدعاء المجني عليه تعرف على المتهم الأول واتهمهما بارتكاب الواقعة، تحرر عن ذلك المحضر اللازم، وتولت النيابة العامة التحقيق.