ads

«مسجلون خطر» وراء سرقة المواطنين تحت تهديد السلاح بالمعادي والبساتين

سرقة بالاكراه ــ أرشيفية
سرقة بالاكراه ــ أرشيفية
أحمد عمران

كشفت الأجهزة الأمنية بالقاهرة واقعة سرقة المواطنين بالإكراه بشوارع المعادي والبساتين تبين أن مسجلي خطرًا ورائها عقب اعتداءهما على شخص أثناء سيره بالشارع واحدثا إصابته بطعنات متفرقة بالجسم باستخدام «مطواة».

تلقى المقدم علي فيصل رئيس مباحث قسم شرطة البساتين بلاغًا من «عمرو. س» 30 سنة، عامل بالعاصمة الإدارية الجديدة يفيد بقيام شخصين مجهولين باستيقافه أثناء مروره بالشارع واعتدائهم عليه بالسلاح الأبيض عبارة عن «مطواة» بقصد سرقته «عنوة» بدائرة القسم.

وأضاف المجني عليه في البلاغ أنه ذهب إلى عمله العاصمة الإدارية الجديدة ليحضر مبلغ مالي، لينقل والده إلى المستشفى وأثناء عودته استوقفاه المتهمين وطلبا منه 100 جنيهًا وسيجارة فأخبرهم بأنه ليس معه «فلوس وسجائر»، الأمر الذي أدى لقيامهما بالاعتداء عليه بالسلاح الأبيض «مطواة» واحدثا إصابته بطعنتي بالصدر والجنب، ولاذا بالفرار.

وبإجراء التحريات التي تمت بمعرفة النقيب أحمد مختار معاون مباحث قسم شرطة البساتين أمكن التوصل إلى أن وراء ارتكاب الواقعة «محمد. أ»، 35 سنة، نجار، بالاشتراك مع أخر مسجلي خطر وتم إخطار المستشار أحمد محسن وكيل النائب العام اصدر إذنًا بضبطهما.

وتمكن النقيب أحمد مختار معاون مباحث القسم والقوة المرافقة من ضبط الأول حال تواجده بمنطقة سكنه بالبساتين، بعدما قاوم القوة وأشهر سلاح أبيض «سكين» في وجه ضابط الشرطة أثناء الضبط، وتم اصطحابه إلى ديوان القسم.

وبمواجهة المتهم اعترف بارتكاب الواقعة واتهمه المجني عليه بالاعتداء عليه بقصد سرقته بالاشتراك مع الهارب، وتحرر عن ذلك المحضر رقم 1793 لسنة 2018 جنح البساتين وتولت النيابة العامة مباشرة التحقيقات.

وتولى المستشار أحمد محسن وكيل النائب العام التحقيقات وبسؤال المتهم أنكر ارتكابه للواقعة وقرر بأن صديقه الهارب هو الذي اعتدى على المجني عليه.

وقرر المستشار أحمد محسن وكيل نيابة البساتين برئاسة المستشار تامر عاشور رئيس النيابة والمستشار سيد محمد مدير النيابة بإشراف المستشار أحمد عز المحامي العام الأول لنيابة جنوب القاهرة حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات.

ووجه وكيل النائب العام للمتهم تهمة السرقة بالاكراه والشروع في قتل ومقاومة السلطات وإحراز سلاح أبيض، وأمر رجال المباحث بسرعة ضبط وإحضار المتهم الهارب.