ads
ads

هذه حقيقة مرض السكر التراكمي

النبأ
فايدة سيد علي
ads


يعد مرض السكر، أكثر الأمراض انتشارًا في الفترة الأخيرة، حيث امتدت الإصابة به إلى جميع الفئات في مختلف الأعمار؛ لذا ينصح الأطباء بالالتزام بتناول الأدوية الخاصة بعلاج مرض السكر، للحد من مخاطر الإصابة بأمراض أخرى مثل ارتفاع ضغط الدم، والقلب، ما يضطر معها الطبيب طلب إجراء تحليل السكر التراكمي، والذي نوضح أهميتة وكيفية ضبطه، من خلال السطور التالية:

مضاعفات السكر 
يتعرض مريض السكر في بعض الأحيان إلى الإصابة بمضاعفات السكر التي قد تودي بحياة المريض، مثل الإصابة المفاجئة بارتفاع ضغط الدم، أو الأزمات القلبية، ومن هنا يأتي دور إجراء «تحليل السكر التراكمي»، لمعرفة مدى ارتفاع نسبة السكر التراكمي في الدم، فإذا اتضح من نتيجة إجراء تحليل السكر التراكمي أنه مرتفع، فهذا يدل على أن المريض مهدد بالإصابة بإحدى مضاعفات السكر الخطيرة، مثل التعرض لأمراض القلب، وارتفاع ضغط الدم، وكذلك مشكلات في الدورة الدموية.

ضبط مستوى السكر
ينصح الأطباء بضبط مستوى السكر التراكمي «الزائد» عن المعدل المعقول، من خلال تناول الخضروات والفواكه، وكذلك الامتناع عن التدخين، وممارسة الرياضة لحرق أكبر نسبة من السكر الزائد في الدم.