ads

تفاصيل لقاء السيسي ورئيسة المجلس الفيدرالي الروسي

السيسي - أرشيفية
السيسي - أرشيفية
أ ش أ


أكد الرئيس عبدالفتاح السيسى، أهمية ترسيخ الشراكة مع روسيا في مختلف المجالات وخاصة في الجانب الاقتصادي والتجاري، من خلال إقامة مناطق صناعية ومراكز لوجستية في مصر في ضوء ما توفره من منفذ متميز للمنتجات الروسية إلى الدول العربية والأفريقية.


جاء ذلك خلال استقبال الرئيس السيسي اليوم، لـ«فالينتينا ماتفيينكو»، رئيسة المجلس الفيدرالي الروسي، الغرفة الأعلى للبرلمان الروسي، والوفد المرافق لها الذي يضم عددا من رؤساء اللجان وأعضاء المجلس الفيدرالي، بحضور الدكتور علي عبدالعال، رئيس مجلس النواب، والسفير الروسي بالقاهرة، حيث بحثا التطورات الإقليمية والدولية فضلا عن سبل تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين ودفعها نحو آفاق أرحب خلال المرحلة المقبلة في ضوء علاقات الصداقة التي تربط بين البلدين.


وصرح السفير علاء يوسف، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الرئيس السيسي رحب بماتفيينكو والوفد المرافق لها في مصر وأكد على ما تتسم به العلاقات المصرية الروسية من تنوع وثراء، مشيرا إلى حرص مصر على مواصلة العمل على الارتقاء بهذه العلاقات وتطويرها على مختلف الأصعدة ولا سيما العلاقات البرلمانية التي تعد أحد أهم سبل التقارب بين البلدين على المستويين الرسمي والشعبي.
 

وقال المتحدث الرسمي، إن رئيسة المجلس الفيدرالي الروسي نقلت إلى الرئيس السيسي تحيات نظيره الروسي فلاديمير بوتين وأكدت تقدير بلادها للعلاقات المتميزة مع مصر وتطلّع روسيا لتعزيز هذه العلاقات في المجالات المختلفة.


كما أشادت «ماتفيينكو» بدور مصر المحوري في الشرق الأوسط وجهودها في استعادة الاستقرار والأمن وتسوية الأزمات القائمة بالمنطقة فضلا عن تصديها الحاسم للإرهاب سواء من خلال المواجهات العسكرية والأمنية أو على المستويات الفكرية والثقافية، مشيرة إلى تقدير روسيا الكامل لجهود مصر في هذا الصدد وحرصها كذلك على دعم جهود مصر التنموية بما يلبي تطلعات الشعب المصري.